فرقاطة روسية تتفوق على مثيلاتها الأمريكية

العلوم والتكنولوجيا

فرقاطة روسية تتفوق على مثيلاتها الأمريكية
سفينة حربية روسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/n26l

تتفوق الفرقاطة الروسية من مشروع m 22350 بإمكانياتها على مثيلاتها الأمريكية مثل مدمرات من نوع Arleigh Burke، والطراد الصاروخي Ticonderoga.

ويقول الخبير العسكري قسطنطين سيفكوف في مقال نشرته "الحقيبة الصناعية العسكرية" إن المعلومات عن السفينة الحربية الروسية الجديدة موجودة في وثائق التصميم فقط و"معظمها سرية للغاية. ومع ذلك بموجب المعلومات المتوفرة يبلغ حجم إزاحة هذه السفينة 8000 طن، وستكون فيها 48 وحدة لإطلاق الصواريخ الضاربة، فتصوروا شكل هذه السفينة.

ويعتقد الخبير بأن السفينة الروسية ستصنع باستخدام تكنولوجيا التخفي (الشبح)، وأن عدد وحدات إطلاق أنواع مختلفة من الصواريخ في فرقاطة من مشروع m 22350 قد يصل إلى 120 وحدة، وهذا أكثر من الوحدات الموجودة على المدمرة الأمريكية Arleigh Burke (96 وحدة)، ولكنها تعادل تقريبا الموجودة على الطراد Ticonderoga (122 وحدة).

ويختتم الخبير بأنه، استنادا إلى هذه المعلومات يمكن تصنيف هذه الفرقاطة على أنها طراد خفيف.

وللمقارنة خلال 35 سنة الأخيرة بنيت في الولايات المتحدة نحو 70 سفينة حربية من نوع Arleigh Burke ونحو 30 طرادا من نوع Ticonderoga، وخلال 15 سنة بنيت في روسيا فرقاطتان فقط من مشروع 22350 الذي يخطط لتطويره 22350м.

المصدر: لينتا. رو

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا