ملك روما توتي يكشف عن أحلامه

الرياضة

ملك روما توتي يكشف عن أحلامه
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/inan

اعترف الأسطورة فرانشيسكو توتي، قائد فريق روما الإيطالي لكرة القدم، أنه يتحسر لعدم تحقيق حلمه باللعب إلى جانب البرازيلي رونالدو "الظاهرة"، ولم يفز مع روما بدوري ابطال أوروبا.

وقال توتي، الذي بقي وفيا لفريق روما طوال مسيرته الاحترافية، في تصريحات صحفية: "قبل سنوات عديدة، حقيقة، كنت قريبا جدا من الانتقال إلى صفوف ريال مدريد. كان بإمكاني ترك روما والذهاب إلى مدريد، ذلك، لأنني لم أكن سأنتقل إلى أي فريق إيطالي آخر احتراما لروما".

وأضاف أيقونة روما: " أنا لست نادما اليوم على قراري، ولكن لا تزال لدي حسرة لعدم لعبي مع رونالدو البرازيلي، ولم أفز بدوري أبطال أوروبا مع روما".

وكان ريال مدريد يرغب في ضم فرانشيسكو توتي، في عام 2000، لكن الملك توتي رفض مغادرة روما، الذي ظل وفيا له طوال مسيرته الاحترافية المستمرة حتى الآن، لذا أصبح أيقونة لفريق العاصمة الإيطالية ومشجعيه، ويحظى باحترام مشجعي كرة القدم في جميع أنحاء العالم.

ونقل موقع "Football Italia" عن ملك روما، حديثه عن حلم الطفولة، قائلا: "عندما كنت طفلا كنت أرغب في العمل في محطة للمحروقات، كانت تعجبني رائحة البنزين، وكنت أرى الكثير من المال في محافظ زوار المحطات. ولكن والدي قال لي: "من المؤكد أنك ستغير رأيك، عندما ستدرك أن عليك الاستيقاظ من النوم مبكرا في صباح كل يوم".

وأعلن توتي، البالغ من العمر 40 عاما، أنه حسم أمره حول مستقبله، بالقول: "فكرت كثيرا حول ما يمكن أن أفعله في المستقبل. لكنني أعرف أن كرة القدم هي حياتي. أنا لا زلت أستمتع باللعب، على الرغم من أنني حزين جدا، لأني ألعب أقل بكثير مما كنت ألعبه من قبل، أقل مما كان ذلك قبل خمس أو عشر سنوات. ومع ذلك، أنا أحترم قرار المدرب. إذا ما ذهبت إلى الصين، فإنني لا أزال قادرا على الاستمرار في اللعب".

وأضاف توتي، الذي يرتبط بعقد مع روما حتى نهاية الموسم الجاري: "لقد قررت ما سأفعله في المستقبل. ولكن لا أريد الآن الحديث عن أي شيء، لأنه ربما أغير رأيي. أعتقد، أنني سأستمر في اللعب أو سأصبح مدربا، ولكن بالتأكيد لن أجلس خلف الطاولة، من الأفضل، بالنسبة لي، البحث عن المواهب".

المصدر: "سبورت إكسبريس"

نايف الكوردي