صلاح أو كين؟.. 90 دقيقة حاسمة تكشف هوية هداف البطولة الأكبر في إنجلترا

الرياضة

صلاح أو كين؟.. 90 دقيقة حاسمة تكشف هوية هداف البطولة الأكبر في إنجلترا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qgfd

تشهد الجولة الـ38 الأخيرة من الدوري الإنجليزي الممتاز بكرة القدم غدا الأحد صراعا ثنائيا على لقب الهداف بين المصري محمد صلاح نجم ليفربول والإنجليزي هاري كين نجم توتنهام هوتسبير.

وقبل 90 دقيقة من نهاية الدوري، يتقاسم صلاح وكين صدارة ترتيب هدافي "البريميرليغ" برصيد 22 هدفا لكل منهما، ويليهما البرتغالي برونو فرنانديز لاعب خط وسط مانشستر يونايتد برصيد 18 هدفا، ثم يأتي الكوري الجنوبي هيونغ مين سون مهاجم توتنهام برصيد 17 هدفا. 

ومن علامة الجزاء، أحرز كين 4 من أهدافه مقابل 6 أهداف لصلاح و9 أهداف لفرنانديز.

وتبدو حظوظ صلاح كبيرة لحصد لقب هداف الدوري الإنجليزي الممتاز للمرة الثالثة خلال مسيرته، بعد الأولى في موسمه الأول مع "الريدز" 2017 /2018 عندما سجل 32 هدفا، والثانية في الموسم التالي 2018 /2019 عندما تقاسم الجائزة مع زميله في ليفربول، السنغالي ساديو ماني والغابوني بيير إيميريك أوباميانغ مهاجم أرسنال برصيد 22 هدفا لكل منهم.

ويستضيف ليفربول فريق كريستال بالاس في معقله "أنفيلد" أمام أنصاره للمرة الأولى هذا الموسم، فيما يحل توتنهام ضيفا على ليستر سيتي.

وتبدو على الورق مهمة صلاح للتسجيل في شباك كريستال بالاس صاحب المركز الـ13، أسهل من مهمة كين في التسجيل في شباك ليستر سيتي المنافس على بطاقة "التشامبيونزليغ" والمتوج حديثا بكأس الاتحاد الإنجليزي على حساب تشيلسي.

يذكر أنه في مباراتي الذهاب، تغلب ليفربول على كريستال بالاس في عقر داره بسباعية نظيفة سجل منها صلاح هدفين رغم دخوله في الدقيقة الـ57 بديلا لزميله ماني، فيما تعرض توتنهام للخسارة في ملعبه أمام ليستر بهدفين نظيفين.

وبالإضافة لصراع الهدافين غدا، هناك صراع ثلاثي ناري من نوع آخر بين تشيلسي وليفربول وليستر سيتي، على البطاقتين الأخيرتين لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وبعدما ضمن مانشستر سيتي اللقب الثالث في الأعوام الأربعة الأخيرة، وجاره مانشستر يونايتد الوصافة، انحصرت المنافسة على بطاقتي المركزين الثالث والرابع بين الثلاثي تشيلسي وليفربول وليستر سيتي.

ويحتل تشيلسي المركز الثالث برصيد 67 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام ليفربول وليستر صاحبي المركزين الرابع والخامس على الترتيب.

ورغم تساوي ليفربول وليستر بعدد النقاط، فإن فارق الأهداف الإجمالي يصب في مصلحة "الريدز" بأربعة أهداف، حيث سجل ليفربول 66 هدفا واستقبلت شباكه 42 هدفا (+24)، فيما سجل ليستر 66 هدفا وعليه 46 هدفا (+20).

المصدر: RT 

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا