لماذا تمثل مهمة سبيس إكس بداية تاريخية في عصر رحلات الفضاء؟

الفضاء

لماذا تمثل مهمة سبيس إكس بداية تاريخية في عصر رحلات الفضاء؟مهمة سبيس إكس القادمة قد تكون بداية عصر رحلات الفضاء منخفضة التكلفة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/inzf

ينظر العديد من المتخصصين في مجال الفضاء إلى إطلاق سبيس إكس بمثابة اللحظة الحاسمة، التي سيتغير فيها مستقبل الرحلات الفضائية التجارية والصناعات الفضائية ككل.

حيث نجحت شركة الفضاء في إعادة إطلاق وهبوط الصاروخ في المهمة CRS 8، التي انفجرت في إبريل/نيسان العام الماضي، حاملا نحو 3 آلاف كغم من البضائع إلى محطة الفضاء الدولية، قبل أن يهبط بنجاح على مركبة درون عائمة.

وقامت شركة الاتصالات "SES" ومقرها لوكسمبورغ، وهي تعمل مع سبيس إكس منذ فترة طويلة، بإطلاق القمر الصناعي SES-10 إلى المدار على ارتفاع حوالي 36 ألف كم فوق سطح الأرض، وذلك لتوفير تغطية جيدة للإنترنت والتلفاز في جميع بلدان أمريكا اللاتينية.

وتأمل سبيس إكس من خلال إطلاق القمر الصناعي SES-10 بنجاح إلى المدار في إحداث تغيير تاريخي بهذه الصناعة الهامة، وذلك لأن إعادة الجزء السفلي من مركبة الإطلاق، وهو المكون الأكثر تكلفة على الإطلاق، والذي تبلغ كلفة إنتاجه عشرات الملايين من الدولارات، يمهد الطريق لخفض تكاليف هذه المهمات بشكل عام، ويدفع الصناعة ككل إلى تطور تاريخي غير مسبوق. 

ويمكن أن توفر الصواريخ القابلة لإعادة الاستخدام ما يصل إلى 30% من التكلفة الكلية بالنسبة للعملاء، وفقا لـ غوين شوتويل، رئيس العمليات في سبيس إكس.

ويذكر أن بعثات صاروخ فالكون 9 الحالية تكلف العملاء ما يقرب من 60 مليون دولار، ولكن من خلال الاستفادة من إعادة الإطلاق، قد تكلف البعثات المستقبلية المحتملة 40 مليون دولار فقط.

وقال، مارتن هاليويل، المدير العام لشركة SES: "نعتقد أن الصواريخ القابلة لإعادة الاستخدام ستفتح عهدا جديدا من رحلات الفضاء، كما ستجعل الوصول إلى الفضاء أكثر كفاءة من حيث التكلفة".

الجدير بالذكر، أن سبيس إكس واجهت العديد من حالات الانفجار في السابق، حيث هبطت 8 صواريخ بنجاح على الأرض من أصل 13 عملية إطلاق.

وتمت عملية الإطلاق اليوم الساعة 6:27 مساءا بتوقيت شرق الولايات المتحدة، واستغرقت ساعتين و30 دقيقة تقريبا.

المصدر: RT

ديمة حنا

هل يملك العرب القوة الكافية لفرض القدس عاصمة لفلسطين؟