5 كويكبات تقترب من الأرض مع اقتراح عالم فلكي فكرة "استيلاء" البشر على حزام الكويكبات نفسه!

الفضاء

5 كويكبات تقترب من الأرض مع اقتراح عالم فلكي فكرة
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/pn0w

تحذر وكالة ناسا من 5 صخور فضائية تقترب من نطاق الأرض، في حين يقترح أحد علماء الفيزياء الفلكية الفنلنديين استعمار الإنسان لحزام الكويكبات نفسه في غضون الخمسة عشر عاما القادمة.

وأصدرت ناسا موجزا​​، يكشف أن 5 كويكبات قد يتراوح قطرها بين 25 و100 متر، يمكن أن تقترب من كوكبنا قبل انتهاء الشهر.

وفي يوم الثلاثاء، سيمر الكويكب البالغ 25 مترا، 2021 BD3، قرب الأرض على مسافة آمنة تبلغ 3.9 مليون كيلومتر. وبعد ذلك بوقت قصير، سيتجاوز جسم مُسمى 2021 AL، يبلغ قطره 40 مترا، على مسافة 4.1 مليون كيلومتر.

وبحلول يوم الخميس 28 يناير، ستعبر صخرة الفضاء 2021 BZ قرب كوكبنا، على مسافة 2.1 مليون كيلومتر. وفي 29 يناير، سيمر كويكبان: 2021 AG7 (يصل قطره إلى 100 متر) و2021 AF7 البالغ طوله 30 مترا، قرب الأرض عند مسافة 4.2 مليون كيلومتر و6.8 مليون كم على التوالي.

وفي غضون ذلك، يقترح أحد علماء الفيزياء الفلكية المتقدم التفكير أنه بدلا من وصول الكويكبات إلينا، يجب على البشر بدلا من ذلك استعمار حزام الكويكبات، في أقل من 15 عاما.

واقترح الدكتور بيكا جانهونين، عالم الفيزياء الفلكية في المعهد الفنلندي للأرصاد الجوية في هلسنكي، بناء "أقمار صناعية ضخمة عائمة" صالحة للحياة، تدور حول الكوكب القزم Ceres، على بعد 523 مليون كيلومتر من الأرض، بين حزام الكويكبات بين المريخ والمشتري.

ومثل شيء تم انتقاؤه مباشرة من سلسلة الخيال العلمي الحديثة، فإن هذه المستوطنات على شكل قرص، والمرتبطة بمغناطيس قوي، ستتباهى بآلاف الهياكل الأسطوانية التي يمكن أن تستوعب ما مجموعه 50000 شخص سيستفيدون جميعا من الجاذبية الاصطناعية المتولدة عن طريق الدوران البطيء للمدن العائمة.

ويقترح جانهونين أيضا التعدين الفضائي من Ceres، كوسيلة لإنشاء اقتصاد وجعل الاستعمار مربحا ومستداما، باستخدام المصاعد الفضائية، لنقل الموارد وربما العودة إلى الأرض للمعالجة.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا