رأس السنة في روسيا.. عيد كل يوم

مجتمع

رأس السنة في روسيا.. عيد كل يوم
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lbuu

احتفل العالم قبل أيام بحلول السنة الميلادية الجديدة، وعمت الاحتفالات كل أرجاء العالم، بعيدا عن الاختلاف العقدي.. علما أن لرأس السنة في روسيا نكهة خاصة تميّزه عن غيره في كل مكان.

من عاش في روسيا، أو من زارها في أيام الاحتفالات برأس السنة الجديدة، لا بد أنه استشعر أجواء بهجة متميزة في هذه البلاد، حالة مغايرة لما قد يستشعره في أي بقعة من بقاع الأرض.. وهذا ما يردده كثير من المغتربين هنا في روسيا، وقاموا بجولات سياحية في العديد من بلدان العالم.

فهل هناك شعب يحتفل برأس السنة الجديدة - القديمة حسب التقويم السابق، وذلك في 13 يناير من كل عام؟

هذا يعني أن الأجواء الاحتفالية في روسيا تبدأ في 25 ديسمبر وتستمر حتى 13 يناير.. ما يعكس ولع الروس بإطالة عمر لحظات السعادة.. حتى أن نجم الاستعراضات الكوميدية، الراحل، ميخائيل زادورنوف تساءل: في ليلة كرأس السنة اليهودية، ما الذي يمنع أن يكون الروسي يهودي؟

بالإضافة إلى هذا، هناك تفاصيل ترافق عيد رأس السنة في روسيا، تجعل من هذا العيد مناسبة تتجاوز أهميتها بحد ذاتها، إذ أن هذه التفاصيل هي التي ترسم الأجواء الاحتفالية الحميمية في شتاء روسيا القارس. قد تتبادر إلى الذهن صورة كنيسة وأجراسها التي تُقرع كموسيقى احتفالية بقدوم هذا العيد. هذه الصورة حاضرة في روسيا بالطبع، لكنها ليست أول ما يخطر على بالك حين تضرب موعدا مع هذا العيد.

ومن أهم أشكال الاحتفال بالعام الجديد شجرة عيد الميلاد بشكلها التقليدي، التي تعج بها ساحات جميع المدن الروسية، ويلتف حولها الأطفال يرقصون في بهجة عارمة، منتظرين عاما مليئا بالمحبة والخير والسلام.

بالإضافة إلى ذلك فإن عيد رأس السنة في روسيا هو.. الماندرين (اليوسفي) وسلطة الـ أوليفييه وشجرة العيد.. وبالطبع فيلم "سخرية القدر أو نعيما". ناهيك عن أن كل ذلك هو من صور الحياة السوفيتية - الروسية، إلا أنها تتحول شيئا فشيئا إلى جزء من ثقافة المغتربين في هذه البلاد.

بدأ بعض الروس  يحتفل بطريقة غير تقليدية، غير عادية بهذا العيد. أتذكر أنه قبل أكثر من 20 عاما، هنأت جارتي بالعيد القادم، فردّت بأنها تنتظر هذا العيد على أحر من الجمر، لأنها ستحتفل به في أجواء غير مسبوقة، إذ قالت إنها ستسافر للاحتفال بالمناسبة خارج روسيا أول مرة.

من الطبيعي أن تظن أنها ربما ستسافر إلى بلد شمالي، لأنه يصعب أن تتخيل عيد رأس السنة دون ثلج، فإذا بها تستعد للسفر إلى فنزويلا لاستقبال العام الجديد في العالم الجديد، بعيدا عن الثلج الذي يُعد مكونا رئيسا في احتفاليات السنة الجديدة. وشخصيا لا أتخيل رأس سنة دون ثلج.. علاوة على أنني ابتدعت تقليدا خاصا بي، إذ أنني أستقبل العام الجديد بمشاهدة فيلم "It's a Mad, Mad, Mad, Mad World".

من مظاهر وداع العام في آخر لحظاته، وهو يسدل ستارته لتُرفع بذلك ستارة العام الجديد الذي يطرق أبواب المرحبين به، من هذه المظاهر حرق ورقة كُتبت عليها أمنية ثم نثر رمادها في كأس شمبانيا، على أمل أن تتحقق الأمنيات في العام المقبل، وذلك مع قرع جرس الكرملين 12 مرة، تستغرق كل منها قرابة أربع ثواني، معلنة حلول العام الجديد.. إلا أنه ليس سوى العام الجديد بتاريخ الأول من يناير.

فروعة عيد رأس السنة في روسيا أنه بإمكانك أن تحتفل به في كل يوم. وما تزال أجواء رأس السنة حاضرة، وأرغب باستعادتها من جديد.

ربما أدعو بعض الزملاء للاحتفال بعيد رأس السنة هذه الليلة، كما فعلت قبل سنوات، حينما دعوت أصدقاء للاحتفال بعيد رأس السنة، وكان ذلك في شهر أغسطس.

عيد بالماندارين والأوليفييه، وشجرة عيد الميلاد الصناعية، التي إن لم تكن لديك فهي بالتأكيد في بيت أحد الأصدقاء أو الأقارب، والفيلم السوفيتي الشهير، الذي لا يكتمل عيد رأس السنة في روسيا إلا به، وبحضور أبطاله الذين سرعان ما يتحولون من ضيوف، بعد أول مشاهدة، إلى أهل بيت بعد مواصلة عرضه طوال السهرة...

علاء عمر

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

حملة في السعودية لجمع دية بـ3.2 مليون دولار لوقف تنفيذ حكم بالإعدام في حق سيدة