"الكشري روسي الأصل".. الكشف عن مفاجأة حول طعام المصريين لا يعلمها الكثير

مجتمع

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/u8zs

كشف مدير المعرض الدائم للمنتجات الروسية في مصر، عمرو البلتاجي، تفاصيل هامة حول مكونات الأطعمة المصرية ودخول المنتج الروسي بشكل كبير في غذاء المصريين دون أن يدري العديد ذلك الأمر.

وأوضح البلتاجي في تصريحات لـRT، أن العديد من المصريين يأكلون طعامهم دون أن يدروا أن المنتج الروسي يسيطر بشكل كبير على هذا الطعام، فعلى سبيل المثال الكشري وهو الأكلة الشعبية في مصر، يدخل فيها المكون الروسي بشكل كبير، حيث أن الحمص يتم استيراده من روسيا، بالإضافة إلى العدس البني والأصفر.

وأكد أن الاستيراد من روسيا لا يتوقف على القمح فقط، الذي تتم به صناعة الخبر والدقيق في مصر، ولكن الشركات المصرية تقوم باستيراد بذر الكتان، الحمص، الكزبرة، العدس البني والعدس الاصفر، وهذا يعني أن مشروب المصريين المفضل على كورنيش النيل روسي الأصل.

ونوه مدير المعرض الروسي، أن بعض المنتجات التي يتم زراعتها في روسيا تستخدم في التصدير فقط، ولا يشترط أن تستخدم في روسيا بنفس استخدامها في مصر، لكل بلد ثقافته الخاصة في الطعام.

بعض المنتجات الروسية في مصر

وأشار إلى أن في مصر أيضا يتم استخدام الزيوت الروسية، والتي تعد الأفضل في العالم، ومن بينها الزيوت النباتية التي تعد ثالث مكون غذائي مهم للإنسان بعد السكريات والبروتينات.

وأوضح أن زيت عباد الشمس الروسي من الزيوت النباتية المهمة، واكتسب شهرة واسعة، فهو من أجود أنواع الزيوت النباتية والأكثر رواجا في الأسواق العالمية، وترجع شعبية زيت عباد الشمس الروسي إلى قيمته الغذائية العالية، حيث يحتوي على احماض دهنية غير مشبعة أوميجا 6 وأوميجا 9، كما يحتوي على نسبة 40 % من حمض الأوليك الدهني وما يصل إلى 62% من حمض اللينوليك، هذا إلى جانب النسبة العالية من فيتامين E و F وبالتالي فهو عنصر أساسي في نظام غذائي صحي، مع الالتزام بالتشريعات والقوانين الروسية والدولية في المعايير الصحية خلال عمليات التصنيع، والاعتماد على التقنيات الحديثة من الزراعة إلى الحصاد والمعالجة والاستخراج الطبيعي للزيت، وبالتالي فإن زيت عباد الشمس الروسي غير معدل وراثيا.

وتحتل روسيا مكانة رائدة في صناعة المنتجات الغذائية، وخصوصا في تصدير الزيوت النباتية، ونتيجة زيادة الطلب في الأسواق العالمية على زيت عباد الشمس الروسي، فقد وصل انتاج الرقعة الزراعية إلى 15.5 مليون طن من عباد الشمس، مع تنامي فرص التصدير منذ عام 2001 حيث كان حجم التصدير 117 ألف طمن سنويا إلى ان وصل عام 2021 إلى 4.5 مليون طن سنويا. وتعتبر أسواق الشرق الأوسط من الأسواق المهمة، لان اختيار زيت عباد الشمس الروسي يعتمد على جودة المنتج والاسعار المناسبة. فهو منتج يتم تصنيعه وتخزينه بطريقة علمية وصحية وهو مكون غذائي آمن تماما.

المصدر: RT

مونديال قطر
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا