وثائق سرية في الذكرى الـ77 لاندلاع الحرب الوطنية العظمى

أخبار روسيا

وثائق سرية في الذكرى الـ77 لاندلاع الحرب الوطنية العظمى
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kend

نشرت وزارة الدفاع الروسية بعض الوثائق التاريخية النادرة التي تتحدث عن مآثر وبطولات العسكريين السوفيت في بداية الحرب العالمية الثانية التي اندلعت في مثل هذا اليوم لعام 1941.

وتزامن نشر الوثائق على الموقع الرسمي للوزارة مع حلول ذكرى 22 يونيو لعام 1941 إذ زحف خمسة ملايين من جنود القوات الألمانية والإيطالية والرومانية على الاتحاد السوفيتي دون إعلان حرب أو إنذار مسبق.

وبين الوثائق، توجهيات مفوضية الدفاع السوفيتية وكذلك مجموعة من الأوامر والإيعازات وتقارير قادة الوحدات العسكرية، التي تلقت الضربة النازية الأولى.

ونشرت وزارة الدفاع الروسية كذلك الوثائق الخاصة بمنح الألقاب والأوسمة مع وصف المآثر التي تحققت وكذلك والمراسيم الأولى الخاصة بمنح الأوسمة والميداليات للعسكريين في الجيش الأحمر.

ومن بين الوثائق المثيرة للاهتمام، نسخة من الإيعاز رقم 1 الصادر في ليلة 22 يونيو عن وزير الدفاع السوفيتي، والإيعاز رقم 2 المكتوب بيد المارشال غيورغي جوكوف بعد 3 ساعات من بدء الحرب أي في السابعة والربع صباحا.

وفي الوثيقة يوعز جوكوف لسلاح الجو السوفيتي بتدمير الطائرات الحربية المعادية وهي في مطاراتها ولكن مع عدم تنفيذ غارات على أراضي فنلندا ورومانيا إلا بعد تلقي أوامر خاصة بذلك.

 وعلى خلفية الصفحة الأخيرة كتب جوكوف بقلم رصاص: "الرفيق فاتوتين. اقصفوا رومانيا".

ونشرت الوزارة كذلك ولأول مرة خارطة ألمانية لمسرح العمليات القتالية في المرحلة الأولى من "خطة بارباروس" الألمانية لاجتياح الاتحاد السوفيتي مع تحديد أماكن ضربات الجيش الألماني.

وكلها بقيت حبرا على ورق لأن خطة الحرب الخاطفة الألمانية فشلت وتحطمت عند اصطدامها بشجاعة وثبات الجيش الأحمر.

وبين الوثائق والتقارير، هناك مجموعة من الوثائق عن المعارك التي وقعت في محيط قلعة بريست الأسطورية التي لم تستسلم.

ودارت رحى الحرب الوطنية العظمى من 22 يونيو 1941 وحتى 9 مايو 1945 وانتهت بنصر ساحق حققه الجيش الأحمر الذي دحر الجيوش المعتدية وحرر أوروبا وألمانيا من النازية وعبوديتها، واقتحم برلين آخر معاقل الغزاة.

المصدر: وكالات

ادوارد سافين 

 

 

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

احذر.. إنهم يعرفون عنك أكثر مما تعرفه حتى زوجتك