روسيا تطلق اسم "صديق فرنسي" على ناقلة فريدة

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/inzn

رحب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بإطلاق اسم كريستوف دي مارجيري على أحدث ناقلة غاز روسية تخليدا لذكرى رئيس "توتال" الفرنسية السابق الذي قضى بحادث مؤلم في روسيا.

وخلال مراسم الاحتفال بوصول الناقلة الجديدة من حوض صناعتها إلى مرفأ سابيتا شمال روسيا، اعتبر الرئيس بوتين "دخول السفينة الجديدة المرفأ المذكور، حدثا هاما لا يقل شأنا عن تشييد المرفأ نفسه في إطار استثمار الدائرة القطبية الشمالية"، مشيرا إلى "التوظيف المالي الكبير والتكنولوجيا العصرية الموظفة في هذه المشاريع".

وأضاف: "ما يسعدني في هذه المناسبة إطلاق اسم دي مارجيري، وهو صديقنا الكبير ورئيس شركة "توتال" الفرنسية على هذه الناقلة الجديدة، التي لا مثيل لها في العالم. إطلاق اسم دي مارجيري على هذه الناقلة يحمل معنى رمزيا في طياته ويخدم تعزيز العلاقات الروسية الفرنسية ولو حتى على هذا المستوى المعنوي".

باتريك بوياني، الرئيس الحالي لشركة "توتال" الفرنسية قال إن "كريستوف دي مارجيري كان أول من أسس لنشاطنا في روسيا، ما يحتم علينا الالتزام بالتعاون معها بغض النظر عن العقوبات، والمسألة مسألة إخلاص ووفاء" للشركاء.

كريستوف دي مارجيري

وفي التعليق على تسمية الناقلة الروسية، قال بوياني: "من الأهمية بمكان بالنسبة إلينا أن نكون شاهدين على أول دخول لهذه الناقلة إلى مرفأ سابيتا، لاسيما وهي تحمل اسم دي مارجيري".

وأكد بوياني أن "مبادرة تسمية الناقلة الروسية صدرت عن الرئيس فلاديمير بوتين الذي اقترح اطلاق اسم مارجيري على أول ناقلة من أصل 15 في إطار مشروع يامال الروسي للغاز المسال".

وهذه الناقلة مخصصة للعمل في درجات الحرارة المتدنية التي تصل إلى دون 52 درجة تحت الصفر، وقادرة على كسح الجليد بسماكة تصل إلى 2.1 متر، وحمل 172 ألف متر مكعب من الغاز المسال.

يذكر أن كريستوف دي مارجيري كان لقي مصرعه ليلة 21 أكتوبر 2014 في مطار "فنوكوفو" الروسي في حادث اصطدام الطائرة الخاصة التي كانت تقله بعربة لإزالة الثلج كانت تنظف أحد مدارج المطار المذكور لحظة الإقلاع.

دي مارجيري، كان مدافعا عنيدا عن روسيا وسياستها في مجال الطاقة، واعتبر أن على أوروبا ألا تفكر في وقف اعتمادها على الغاز الروسي، وأن تركز عوضا عن ذلك على تأمين طرق إمداده.

المصدر: RT

صفوان أبو حلا

 

 

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة