بمبادرة من تيلرسون.. الضغط على روسيا في صدارة الاجتماع المقبل للناتو

أخبار روسيا

بمبادرة من تيلرسون.. الضغط على روسيا في صدارة الاجتماع المقبل للناتومقر حلف الناتو في بروكسل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/inni

أعلنت واشنطن أن وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، سيطرح خلال الاجتماع المقبل لوزراء خارجية الدول الأعضاء في حلف الناتو، مسالة تكثيف الضغط على روسيا في إطار القضية الأوكرانية.

وقالت الخارجية الأمريكية، اليوم، على لسان متحدث رفيع المستوى فيها خلال مؤتمر صحفي عقده عبر الهاتف: "سيجري تيلرسون مشاورات مع الحلفاء حوال التزامنا المشترك بتحسين الوضع الأمني في شرق أوكرانيا وضرورة أن يمارس الناتو الضغط على روسيا". 

وفي سياق متصل أكد المسؤول أن الولايات المتحدة تواصل بحث مسألة توريد الأسلحة للسلطات الأوكرانية، مشيرا إلى أن القرار حول هذا الشأن لم يتم تبنيه بعد.

وشدد المسؤول الأمريكي على أن هدف الولايات المتحدة في إطار هذه القضية يكمن في "مساعدة أوكرانيا لحماية نفسها واستئناف وحدة أراضيها وسيادتها".

وأضاف: "هناك نقاش داخلي حول السبل الملموسة للقيام بذلك، أما في ما يتعلق بـ(تصدير) الأسلحة الدفاعية (لأوكرانيا) فلا شيء حاليا لإعلانه".

وكان قائد القوات الأمريكية في أوروبا، الجنرال كيرتيس سكاباروتي، قد دعا، في وقت سابق من اليوم، اعضاء حلف شمال الأطلسي إلى توريد أسلحة دفاعية لأوكرانيا.

 وقال سكاباروتي، في كلمة ألقاها في اللجنة المعنية بشؤون القوات المسلحة لدى مجلس الشيوخ الأمريكي: "من وجهة نظري، يجب علينا أن ننظر في إمكانية توريد الأسلحة الدفاعية (للقوات  الأوكرانية)، لأنها تواجه عدوا فتاكا يمثل صنيعة لروسيا، والروس يزودونه بأحدث أنواع الأسلحة لتجربتها هناك، ولذا ينبغي علينا أن نواصل دعمها وأن نزودها بأسلحة مناسبة تمكنها من الدفاع عن أوكرانيا".

بدورها، أعلنت موسكو مرارا أنها لا تزود مقاتلي "قوات الدفاع الشعبي" في جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين المعلنتين من طرف واحد، في منطقة دونباس (جنوب شرق أوكرانيا) بالأسلحة والذخائر وأنها ليست طرفا في النزاع الأوكراني الداخلي، مؤكدة مصلحة روسيا في تجاوز أوكرانيا أزمتها السياسية والاقتصادية.

يذكر أن الاجتماع المقبل لوزراء خارجية الدول الأعضاء في الناتو سيعقد يوم 31/03/2017 في بروكسل.

المصدر: وكالات

رفعت سليمان