بيسكوف: لا صحة لادعاءات بايدن بشأن نية روسيا التدخل في انتخابات الكونغرس

أخبار روسيا

بيسكوف: لا صحة لادعاءات بايدن بشأن نية روسيا التدخل في انتخابات الكونغرس
المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qxeg

نفي الكرملين تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن التي اتهم فيها روسيا بالتخطيط للتدخل في انتخابات الكونغرس الأمريكي المقررة للسنة المقبلة.

وخلال موجز صحفي، اليوم الأربعاء، شدد بيسكوف على أن روسيا "لم تتدخل أبدا في العمليات الانتخابية في الولايات المتحدة"، مشيرا إلى أن الحديث يدور عن حقيقة أثبتتها نتائج تحقيقات عديدة أجريت في أمريكا حول هذا الموضوع، حيث لم تثبت التحقيقات تلك تدخل روسيا. وأضاف: "لا شك أن روسيا لا تتدخل، ولا نية لديها للتدخل في عمليات انتخابية في دول أخرى".

وجاءت تعليقات بيسكوف ردا على تصريحات الرئيس الأمريكي الذي زعم في حديثه للصحفيين بعد زيارته مكتب رئيس الاستخبارات الوطنية، أن موسكو تتدخل في الانتخابات من خلال "نشر معلومات مضللة". ووفقا للصحفيين فإن الرئيس الأمريكي "حذر من خطر نشوب صراع عسكري حقيقي جراء الهجمات الإلكترونية من روسيا".

كما علق بيسكوف على تصريحات بايدن التي وصف فيها نظيره الروسي فلاديمير بوتين بـ "رئيس الدولة التي لا تملك سوى النفط والأسلحة النووية".

وذكر بيسكوف بهذا الصدد أن الحديث يدور عن أقوال "غير صحيحة من حيث جوهرها على أقل تقدير". وأشار المتحدث باسم الكرملين إلى أن الرئيس الأمريكي أدلى بتصريحاته هذه وهو يتحدث أمام موظفي الأجهزة الاستخباراتية الأمريكية، مضيفا: "من الواضح أن هذا النوع من الجمهور يحب تصريحات رنانة. لكن من الواضح أيضا أن الرئيس (الأمريكي) يعرب عن مواقف تأتي من ديوانه ومساعديه، وهذا ما يدل على سوء معرفة بروسيا الحديثة، وسوء فهم بخصوصها".

بيسكوف: لا داعي للمبالغة في أهمية قمة جنيف

كما حذر المتحدث باسم الكرملين من تضخيم نتائج القمة الروسية الأمريكية التي جرت في سويسرا في 16 يونيو الماضي، قائلا: "لا يجب أن تراودنا أي أوهام وأن نبالغ في روح جنيف".

وذكّر بأن المحادثات بين بوتين وبايدن كانت "مفيدة وبناءة"، مع أن الطرفين استعرضا بنودا محل الخلاف بينهما. وأضاف بيسكوف أن الجانب الإيجابي للقمة يكمن في فهم الطرفين "ضرورة بدء الاتصالات حول عدد من المواضيع، ومنها الأمن السيبراني والاستقرار الاسترلاتيجي، وقد تكون هناك مواضيع أخرى".

وأشار بيسكوف بهذا الصدد إلى أن الاتصالات بين موسكو وواشنطن حول الأمن السيبراني والاستقرار الاستراتيجي جارية، وهو أمر إيجابي، غير أنه حذر من اعتبار جنيف على أنها كانت بمثابة "عتبة تجاوزناها ودخلنا في عصر الشراكة والتحالف".

المصدر: وكالات روسية

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا