القراصنة يطوعون الشركات الكبرى لدفع فدية

أخبار الصحافة

القراصنة يطوعون الشركات الكبرى لدفع فدية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qe8i

تحت العنوان أعلاه، كتب أندريه ريزتشيكوف، في "فزغلياد"، حول خطر القرصنة الرقمية الهائل الذي قد يكلف الاستخفاف به أثمانا باهظة.

وجاء في المقال: اكتسب هجوم القراصنة، الذي ترك عشرات الولايات الأمريكية بلا وقود، تطورا غير متوقع.

فيوم الخميس، اتضح أن شركة كولونيال بايبلاين، المشغل الأكبر لخطوط الأنابيب في الولايات المتحدة، دفعت للقراصنة 5 ملايين دولار في صيغة عملة مشفرة. جاء القرار بعد أن تعرضت الشركة، التي توفر لشرق الولايات المتحدة 45% من إجمالي إمدادات الوقود، لهجوم الأسبوع الماضي بفيروس رانسوم وير الذي قام بحظر الخوادم حتى دفعت الشركة المبلغ المطلوب.

تشير هجمة قراصنة الكبيرة على الشركة الأمريكية، أولاً وقبل كل شيء، إلى أن لدى قطاع الاقتصاد الحقيقي فكرة ضعيفة جدا عن المخاطر الناشئة عن الإنترنت، كما يرى رئيس مجلس إدارة صندوق تنمية الاقتصاد الرقمي، المستشار السابق لرئيس روسيا لتطوير الإنترنت هيرمان كليمينكو.

فقال: "فيروسات الحجب، التي واجهها خط أنابيب كولونيال، كارثة حقيقية تنتشر في جميع أنحاء العالم. ما حدث لا يشير إلى أن سوية الأمن الرقمي في الولايات المتحدة أو أوروبا منخفضة، إنما إلى مشكلة عامة. يجب أن تأخذ الشركات الكبرى التهديدات الإلكترونية على محمل الجد".

بالمناسبة، نشرت مجموعة DarkSide ، الخميس، معلومات حول ضحاياها الجدد على موقعها على الإنترنت. الضحايا، أربع شركات وصلت بياناتها إلى أيدي القراصنة، وهي: شركة Valvitalia الإيطالية، ومشغل طائرات الهليكوبتر الفرنسيHeli-Union ، والمصنع الأمريكي الرئيسي لمواد البناء Irving Materials والشركة الأمريكية All American Asphalt.. ويطالبها القراصنة بفدية.

ويرى كليمينكو أن المهاجمين اختاروا التكتيكات التي ستجعل من الصعب العثور عليهم. لذلك، فمن المستبعد أن يتمكن التحقيق من الوصول إلى المتسللين من خلال تتبع حركة الأموال. فقد طالب القراصنة بفدية بعملة البيتكوين أو نظائرها.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا