نهاية مأساوية لمغامر يقفز من أعلى جسر

متفرقات

 نهاية مأساوية لمغامر يقفز من أعلى جسر نهاية مأساوية لمغامر يقفز من أعلى جسر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ici4

قفز رجل هاو للمغامرات في البرازيل من أعلى جسر شاهق ولم يكن يتوقع أنه يقود نفسه إلى الهلاك نتيجة استخدام حبل طويل جدا.

وأقدم فابيو ايزيكيل دي مورايس على القفز من جسر Engenheiro Acrísio على ارتفاع 40 مترا، ورافقه كل من زوجته وابنه وشقيقه. ولكن للأسف الشديد كانت عائلته على موعد مع حدث مأساوي للغاية بوفاة فابيو بسبب عدم إدراك أن الحبل كان أطول من اللازم.

ووفقا للتقارير المحلية، كان يرغب نجل مواريس البالغ من العمر 6 سنوات بالقفز معه في البداية، ولكنه قرر القفز وحده في اللحظة الأخيرة.

وتظهر لقطات الفيديو قيام مورايس بالقفزة القاتلة، ولكن حُظر من الفيديو لحظة اصطدامه بالأرض حيث نُقل إلى المستشفى على الفور، ولكن توفي في وقت لاحق نتيجة ارتطام رأسه بالأرض مباشرة.

يذكر أن الشركة تحقق في الحادث كما صادرت المعدات المستخدمة، وقالت العائلة في أعقاب وفاة فابيو إنها تلقي اللوم على شركة تأجير معدات القفز.

وأصدرت الشركة بيانا يؤكد وقوع الحادث، كما قالت إنها تعمل مع الشرطة المدنية في Mairinque في تحقيقاتها. وأكدت ضرورة الوقوف إلى جانب الأسرة في هذا الوقت العصيب.

تجدر الإشارة إلى أن غالبا ما يُستخدم جسر Engenheiro Acrísio كمنطقة تدريب لقوات الإطفاء المحلية، وفقا لتقارير Globo.

المصدر: RT

ديمة حنا