"صقور حرية كردستان" يتبنى تفجيرات اسطنبول

أخبار العالم

مواطنون يضعون الزهور على سيارة شرطة بعد استهدافهم بتفجير ارهابي في اسطنبول
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iav1

أعلنت جماعة صقور حرية كردستان التابعة لحزب العمال الكردستاني الأحد 11 ديسمبر/كانون الأول مسؤوليتها عن تفجيرين في مدينة اسطنبول التركية أسفرا عن مقتل 38 شخصا وإصابة 155.

وفي بيان على موقعها الإلكتروني قالت الجماعة، إنها "نفذت الهجومين"، وسبق أن أعلنت الجماعة مسؤوليتها عن هجمات أخرى في تركيا العام الجاري.

وقالت الجماعة إن "الشعب التركي لم يكن هدفا مباشرا لصقور حرية كردستان، ولكن من غير الممكن أن تستمر الحياة بهدوء في تركيا بينما يقبع عبد الله أوجلان في السجن".

واتهم التنظيم أيضا، الدولة التركية ممثلة بحكومة حزب العدالة والتنمية بـ "تعذيب الأمهات وقتل الأطفال والتمثيل بجثث الفتيات".

يذكر أن تنظيم "صقور حرية كردستان"، المقرب من حزب العمال الكردستاني، أعلن مسؤوليته عن عدة تفجيرات ضربت مناطق ومدن في تركيا من أبرزها تفجير وقع، أوائل نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بناحية باغلار في ديار بكر أسقط عشرات القتلى والمصابين.

ونصح التنظيم، في بيان عقب هجوم آخر استهدف شرطة مكافحة الشغب في اسطنبول في يونيو/حزيران الماضي، السائحين بتجنب زيارة تركيا، "لأنها لم تعد بلدا آمنا".

ودأب حزب العمال الكردستاني على نفي أي علاقة له بمجموعة "صقور حرية كردستان"، التي نشأت قبل حوالي 10 سنوات نتيجة انشقاق في صفوف الحزب، ثم ذاع صيته عبر هجمات دامية استهدفت مواقع سياحية، لكن السلطات تعتبر هذه المجموعة واجهة للتمرد يستعين بها الحزب عند استهداف مدنيين.

من جهته، قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو إن "السلطات المختصة ألقت القبض على حوالي 10 أشخاص يشتبه بأن لهم صلة بتفجيري اسطنبول، اللذين أسفرا عن مقتل 38 شخصا بينهم 30 شرطيا.

وأضاف الوزير أن الانفجار الأول نجم عن عبوة ناسفة وضعت في سيارة تم تشغيلها عن بعد، واستهدف حافلة لرجال شرطة بالقرب من ملعب "فودافون ارينا"، في واحد من أحياء وسط اسطنبول عقب انتهاء مباراة لكرة القدم في مسابقة بالدوري المحلي بين فريقي "بشيكطاش" و"بورصة سبور"، بمنطقة بشيكطاش، ليتبعه الانفجار الثاني، "الذي يبدو أن انتحاريا نفذه" داخل متنزه ماتشكا القريب.

وعلى إثر التفجيرين سارعت السلطات إلى إغلاق كافة المداخل المؤدية إلى الملعب، الذي انتشر بالقرب منه عشرات من رجال الشرطة ومنعوا حركة المرور، بينما حلقت طائرة هليكوبتر فوق المنطقة.

المصدر: وكالات

هاشم الموسوي

فيسبوك 12مليون