أردوغان الغاضب يهدد ألمانيا وأنقرة تستدعي سفيرها

أخبار العالم

أردوغان الغاضب يهدد ألمانيا وأنقرة تستدعي سفيرهاالرئيس التركي رجب طيب أردوغان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iae7

وجه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، انتقادات شديدة اللهجة إلى السلطات الألمانية على خلفية حادث توقيف نائبة رئيس برلمان تركيا، أيشينور باختشيكابيلي، من قبل شرطة مطار كولونيا.

واحتجزت شرطة المطار، الأربعاء 7 ديسمبر/كانون الأول، المسؤولة التركية لمدة 45 دقيقة، خلال عودتها إلى تركيا، نظرا لاعتبارها أن بطاقة هويتها المؤقتة، التي حصلت عليها باختشيكابيلي في القنصلية التركية بعد سرقة حقيبتها وفيها جواز سفرها الدبلوماسي من قبل لصوص، غير مفعّلة.

وقال أردوغان، تعليقا على هذا الحادث، في وقت لاحق من الأربعاء: "يستقبلون إرهابيين ويقدمون مآو لهم، لكنهم يوقفون نائبة رئيس برلمان بلادنا لعدة ساعات في المطار، أليس علينا أن نفعل الشيء نفسه بحقهم؟ وفي هذه الحال، سيسمون أردوغان دكتاتورا!".

وهدد الرئيس التركي بأن بلاده "سترد بإجراءات مماثلة في حال عدم اتخاذ (برلين) تدابير مناسبة بحق المسؤولين المتورطين في الحادث". 

وفي غضون ذلك، أفادت وكالة "نوفوستي" الروسية، استنادا إلى مصادر دبلوماسية في أنقرة، بأن وزارة الخارجية التركية استدعت، الأربعاء، السفير الألماني لدى تركيا، مارتين إيردمان، مطالبة إياه بتقديم توضيحات حول توقيف باختشيكابيلي.

من جانبه، أدان البرلمان التركي، في بيان خاص، تصرف السلطات الألمانية بسبب احتجاز باختشيكابيلي، قائلا: "تعد مثل هذه التصرفات بحق نائبة رئيس مجلس الأمة التركي الكبير أمرا غير مقبول".

المصدر: نوفوستي

رفعت سليمان