دعوة بوتين إلى باريس كمن يدعو الضيف ويتوارى عنه

أخبار روسيا

دعوة بوتين إلى باريس كمن يدعو الضيف ويتوارى عنهيوري أوشاكوف مساعد الرئيس الروسي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i42l

اعتبر يوري أوشاكوف مساعد الرئيس الروسي أن شأن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى باريس، شأن الذي يدعو الضيوف إلى الوليمة ومن ثم يعدل عن رأيه.

وفي تعليق للصحفيين على قرار الرئيس بوتين إلغاء زيارته التي كانت مقررة إلى العاصمة الفرنسية في الـ19 من أكتوبر/تشرين الأول، قال أوشاكوف: "إن ما حدث، يشبه على سبيل المثال تلقيكم دعوة من صاحب البيت لتشريفه بحضوركم وتناول الغداء في بيته وبحث المسائل التي تعنيكما. الملفت في صاحب الدعوة أنه قد أكد دعوته عبر الهاتف، وعززها بإرسال بطاقة جميلة ومزخرفة أشار فيها إلى برنامج حافل من الفعاليات وحسن الضيافة خلال تشريفكم".

وأضاف: "متلقي الدعوة، عبّر عن شكره ووعد بتلبيتها بكل سرور، فيما رد صاحب الدعوة بتجديد التأكيد على استعداده لاستقبال الضيف في اليوم الذي يناسبه إن شاء الله وقدّر".

ومضى أوشاكوف يقول: "صاحب الدعوة، وبعد الإلحاح على المدعوين أخذ وبشكل علني يتساءل أمام أصدقائه، حول ما إذا كان من الضروري استقبال الضيف من عدمه!".

وتابع: "الملفت أيضا، اتصال سكرتير صاحب الدعوة وتوجيهه العزومة لك لتنزل في شقة مديره، ويؤكد لك أنها تحت تصرفك، ويجلسك فيها حتى تتفاجأ منه، بأن صاحب البيت قد يعرّج عليك لاحتساء الشاي معك أثناء إقامتك، وبأن مديره قد ترك القرار لك عموما كي تختار بنفسك ما إذا كنت ستأتي لزيارته أم لا".

وختم أوشاكوف بالقول: "زيارة بوتين التي كانت مزمعة إلى باريس خضعت لخطاب كالذي أسلفت".

المصدر: "تاس"

صفوان أبو حلا  

 

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة