عملية أمنية في جنوب السويد بعد أصابة 4 أشخاص برصاص مجهولين

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i22y

أطلقت شرطة مدينة مالمو السويدية، الأحد 25 سبتمبر/أيلول، عملية أمنية، بعد إصابة 4 أشخاص جراء إطلاق الرصاص في أحد شوارع المدينة وورود أنباء عن وقوع انفجار بعد ساعات من الحادث.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن شهود عيان قولهم إن نحو 20 رصاصة أطلقت من سيارة "أودي" على حشد من الناس، قرب ملعب كرة القدم، الذي استضاف يوم ذاك مباراة الديربي المحلي، بينما أفادت صحيفة "إكسبريسين" السويدية بأن مسلحين مجهولين، كانوا على متن دراجات نارية، أطلقوا النار على أحدى السيارات، ثم فروا من مكان الحادث.

وأكدت شرطة المدينة جرح 4 أشخاص، أصيب أحدهم في الرأس، جراء هذا الحادث، دون إعطاء تفاصيل أكثر.

وأعلنت المتحدثة باسم شرطة مالمو أن عملية البحث عن المهاجمين مستمرة، فيما لم يحدد بعد ما إذا كان الحادث يحمل طابعا إرهابيا، أو كان مجرد محاولة اغتيال، كما ترجح عدة مصادر في الشرطة.

في موازاة ذلك، وبعد ساعاتين فقط من وقوع الحادث، وردت أنباء عن انفجار دوى في إحدى ضواحي المدينة، التي تبعد قرابة كيلومتر عن موقع إطلاق النار، ، لكن وحدات للشرطة هرعت إلى مكان الانفجار المزعوم ولم تعثر على أي شي يثير الشبهات، وهو ما دفع وسائل الإعلام إلى الافتراض أن "الانفجار" لم يكن سوى إطلاق ألعاب نارية.

جاء ذلك في وقت، أفادت فيه صحيفة "ميرور" البريطانية بأن الشرطة السويدية عثرت على جهاز مشبوه، يفترض أنه قد يكون عبوة ناسفة، قرب إحدى المدارس الابتدائية في مدينة غوتنبرغ غرب السويد، ما أثار مخاوف المواطنين من استهداف بلادهم بهجمات إرهابية دموية، على غرار ما حدث في فرنسا وبلجيكا وألمانيا في العام الماضي.

المصدر: وكالات