مقتل 30 مسلحا في ريف حلب.. وغارات على ريف حمص

أخبار العالم العربي

مقتل 30 مسلحا في ريف حلب.. وغارات على ريف حمصجنود من الجيش السوري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hzv0

أكد مصدر عسكري بأن الجيش السوري شن هجمات في منطقة دير حافر داخل محيط الكلية الجوية في ريف حلب الجنوبي ما أسفر عن مقتل 30 مسلحا الاثنين 5 سبتمبر/أيلول.

وقال المصدر لوكالة "سانا" إن وحدات الجيش دمرت دبابة و5 عربات دفع رباعي وعربة مفخخة لتنظيم "داعش" في منطقة دير حافر في ريف حلب.

من جهتها أفادت مصادر إعلامية لـ RT بأن الجيش السوري استعاد السيطرة على بلدة المشرفة، فيما تدور اشتباكات حول تخوم مستودعات خان طومان أقصى جنوب الريف الحلبي، معقل المسلحين في الجبهة الجنوبية.

وقال نشطاء إن الاشتباكات تستمر بين القوات الحكومية السورية والفصائل المعارضة المسلحة في جبهة الراموسة وجبهة غرب الكليات العسكرية قرب مدينة حلب، حيث تحاول القوات الحكومية تحقيق مزيد من التقدم وتوسيع نطاق سيطرتها في محيط مدينة حلب.

وسمع دوي انفجارات في حي حلب الجديدة ، ناجم عن سقوط عدد من القذائف، التي أطلقها المسلحون، ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى وأضرار مادية.

من جهة أخرى قالت مصادر إعلامية لـ RT إن 9 أشخاص بينهم 4 أطفال قتلوا نتيجة لاستهداف المسلحين لأحياء الحمدانية وحلب الجديدة وصلاح الدين جنوب وجنوب غرب مدينة حلب بالقذائف الصاروخية.

وفي ريف حمص قال مصدر آخر إن سلاح الجو في الجيش السوري دمر عددا من المقرات والآليات للجماعات المسلحة بضربات جوية على تجمعاتها جنوب دير فول وفي تلبيسة وحقل شاعر وشرق تدمر ومناطق أخرى.

وبحسب نشطاء، فقد تمكنت القوات السورية من استعادة السيطرة على الكتيبة المهجورة، قرب مطار التيفور العسكري في ريف حمص الشرقي، عقب اشتباكات عنيفة مع تنظيم "داعش".

وأشار النشطاء إلى أن اشتباكات عنيفة تدور بين الطرفين في محيط صوامع الحبوب شرقي مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، بالتزامن مع قصف طائرات حربية لمناطق في مدينة السخنة، وجبل سطيح ومحيطه، شرقي مدينة تدمر.

وفي ريف دمشق ذكرت مصادر لـ RT أن الجيش السوري بات يسيطر على الجزء الجنوبي الغربي من رحبة الإشارة في غوطة دمشق الشرقية بعد اشتباكات عنيفة مع مسلحي ما يسمى بـ "جيش الإسلام".

وبحسب وكالة "سانا" فقد نفذت وحدة من الجيش والقوات المسلحة ظهر الاثنين عملية ضد تجمعات تنظيم "داعش" الإرهابي في محيط بلدة جيرود بريف دمشق.

وأشارت الوكالة إلى القضاء على "عدد من إرهابيي "داعش" في رمايات مركزة على تجمعاتهم في منطقة بئر الأفاعي شمال شرق بلدة جيرود" نحو 60 كم شمال شرق مدينة دمشق.

وأفاد نشطاء بأن عددا من القذائف سقط على مناطق في ضاحية الأسد، قرب مدينة حرستا في الغوطة الشرقية،  دون أنباء عن وقوع إصابات.

المصدر: RT + وكالات