قاض أسترالي يطالب باستبداله بأحد اللاجئين!

مجتمع

قاض أسترالي يطالب باستبداله بأحد اللاجئين!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hzm5

اقترح قاض أسترالي متقاعد استبداله بأحد اللاجئين الممنوعين من دخول أستراليا، في مبادرة منه لإنهاء سياسة حبس اللاجئين في جزيرتي مانوس وناورو.

وطلب القاض المتقاعد من وزير الهجرة في بلاده أن يسمح لأحد اللاجئين الممنوعين من دخول أستراليا والمقيمين في معسكرات خارجها بدخول البلاد والعيش مكان القاضي على أن يخرج هو ويعيش في الظروف التي أكدت منظمتا هيومان رايتس ووتش وأمنستي إنترناشونال أنها ظروف بائسة في جزيرتي مانوس وناورو في المحيط الهادي.

وسلطت مبادرة القاضي جيم ماكن الأضواء الإعلامية على وضع اللاجئين في الجزيرتين حسبما كتبت صحيفة الجارديان التي أوضحت أن القاضي ماكن البالغ من العمر 88 عاما كان يعمل بإحدى محاكم العمل في ولاية نيو ساوث ويلز وأنه توجه بهذا الاقتراح في خطاب أرسله في تموز/ يوليو الماضي لوزير الاندماج الأسترالي بيِتر دوتون.

وقال القاضي في خطابه: "لا ولن أصمت أكثر هناك رجال ونساء وأطفال أبرياء يعانون من ظروف مروعة في جزيرتي مانوس وناورو".

وأوضح القاضي أنه على استعداد لأن يحتجز في إحدى هاتين الجزيرتين مقابل السماح لأحد اللاجئين هناك بالعيش في أستراليا وأن ذلك بمثابة تبادل بشري.

وأعلن القاضي استعداده للتخلي عن جنسيته في إطار الصفقة، وصرح القاضي لصحيفة الجارديان أنه مستعد للعيش في إحدى هاتين الجزيرتين حتى الممات، قائلا: "ليس لدي ما أفقده، إذا استطعت منح أحد اللاجئين فرصة لحياة جديدة فسأفعل".

جدير بالذكر أن ماكن وهو عضو في حزب العمل الأسترالي الداعم لسياسة الحكومة المعادية للمهاجرين، قد طلب من رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم تورنبول إنهاء سياسة عزل اللاجئين في الجزيرتين وقال إن على رئيس الحكومة أن يُحكم مشاعر الإنسانية والعدالة.

ولم يرد وزير الاندماج الأسترالي على خطاب صفقة التبادل غير أنه أعلن في منتصف آب/ أغسطس الماضي بعد مبادرة القاضي، عن عزمه إغلاق معسكر اللاجئين في مانوس.

وكانت محكمة في بابوا غينيا الجديدة التي تتبع لها الجزيرتان قد قضت بعدم قانونية معسكرات اللاجئين هناك وأمرت بإغلاقها.

المصدر: وكالات

صفحة أر تي على اليوتيوب