45 جريحا في مواجهات بين المحتجين والشرطة بعاصمة أرمينيا

أخبار العالم

45 جريحا في مواجهات بين المحتجين والشرطة بعاصمة أرمينيامواجهات بين المحتجين والشرطة في يريفان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/huud

أسفرت المواجهات التي اندلعت بين محتجين والشرطة في العاصمة الأرمينية، في محيط مبنى الشرطة الذي يحتجز فيه مسلحون رهائن شرطيين، عن إصابة 45 شخصا، وفقا لمعطيات وزارة الصحة الأرمينية.

وجاء في بيان الوزارة، الصادر الأربعاء 20 يوليو/تموز: "بين الأشخاص الـ45 الذين توجهوا إلى مرافق الصحة (لطلب المساعدة)، 25 شرطيا". وبتقدير السلطات الأرمينية فإن حوالي 3 آلاف شخص شاركوا في المواجهات.

وأفادت وكالة "نوفوستي" بأن المحتجين قاموا برشق رجال الشرطة بالحجارة، فيما ردت قوات الأمن بإطلاق النار في الهواء واستخدام قنابل صوتية لتفريق المحتجين.

وجاءت مواجهات الأربعاء امتدادا للاحتجاجات التي بدأت مساء الأحد الماضي، بعد نشر تسجيل فيديو على شبكة الإنترنت، يظهر فيه أحد المسلحين الذين استولوا، فجر اليوم ذاته، على مبنى للشرطة في وسط يريفان، ويعلن أن انقلابا عسكريا وقع في البلاد مطالبا السلطات بالإفراج عن جرير سيفيليان، زعيم الجبهة الراديكالية المعارضة "أرمينيا الجديدة". واعتقل هذا الأخير قبل شهر من ذلك بتهم تتعلق بامتلاك أسلحة بطريقة غير شرعية. ودعا تسجيل الفيديو سكان أرمينيا إلى التمرد ضد السلطة.

يذكر أن أحد أفراد الشرطة قُتل وأصيب 5 آخرون بجروح أثناء قيام مجموعة مسلحة من أنصار سيفيليان بالاستيلاء على مبنى للشرطة، كما احتجزت المجموعة عددا من الرهائن في المبنى. ولا يزال المسلحون يحتجزون أربعة شرطيين، بمن فيهم نائب قائد الشرطة الوطنية، فردان إيغيازاريان، ومساعد قائد شرطة يريفان، فاليري أوسيبيان. ويجري ممثلو السلطات مفاوضات مع المجموعة المسلحة.

ويوم الأربعاء، حشدت الشرطة قوات إضافية في محيط المبنى المسيطر عليه من قبل المسلحين، الأمر الذي أعقبته احتجاجات شارك فيها حوالي 200 شخص، لمنع الشرطة من تنفيذ عملية خاصة ضد المجموعة المسلحة.

المصدر: نوفوستي