نفي أنباء حول اختطاف بحارة روس في ليبيا

أخبار العالم العربي

نفي أنباء حول اختطاف بحارة روس في ليبياVasilisPazopoulos
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/htfy

نفى مفوض حقوق الإنسان في سيفاستوبل بافل بوتساي ما تناقلته وسائل الإعلام حول اختطاف سفينة يونانية كان على متنها بحارة روس قرب سواحل ليبيا.

وأوضح بوتساي الجمعة 8 يوليو/تموز، "لا يدور الحديث عن حادثة اختطاف، بل عن احتجاز سفينة. كنت أتحدث فقط عن احتجاز السفينة "Temeteron" قبل 11 يوما".

وفي وقت سابق من الخميس، نقلت قناة "زفيزدا" الروسية عن بوتساي قوله، إن سفينة "بانوماريس" اليونانية قد تعرضت للخطف قبالة السواحل الليبية، وعلى متنها ثلاثة مواطنين روس.

من جانبه نفى أيوب قاسم المتحدث الرسمي باسم القوات البحرية الليبية الخميس 7 يوليو/تموز، تلقي غرف العمليات غرب ليبيا أي بلاغات حول اختطاف سفينة على متنها 3 مواطنين روس قبالة السواحل الليبية.

وفي حديث لوكالة "سبوتنيك" الروسية قال: "اتصلنا بجميع غرف العمليات التابعة للمنطقة الغربية من زوارة إلى مصراتة، بما فيها قطاع الأوسط وطرابلس، ونؤكد أنه لا توجد أي بلاغات بهذا الصدد في المنطقة التي تقع تحت سيطرتنا"، مشيرا في هذه المناسبة إلى أنه لا تربطه بمنطقة شرق ليبيا أي اتصالات.

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد أكدت في 30 يونيو/حزيران وجود 5 مواطنين روس على متن ناقلة احتجزها خفر السواحل الليبي قبالة سواحل البلاد.

وأوضحت الوزارة في بيان صادر عنها أن احتجاز الناقلة "Temeteron" تم في 28 يونيو/حزيران، من قبل خفر السواحل بالزاوية الليبية. وأكدت أن 5 من أفراد الطاقم يحملون الجنسية الروسية، وذلك خلافا لتصريح البحرية الليبية التي أعلنت عن وجود 3 روس على متن السفينة المحتجزة.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية