غضب الإنجليز يفقدهم مليارات الخليج

مال وأعمال

غضب الإنجليز يفقدهم مليارات الخليجبرج شارد في لندن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hrn8

أشارت مصادر استثمارية إلى إحجام أكبر وأهم المشترين الخليجيين للعقارات البريطانية، عن عقد صفقات جديدة بسبب مخاوفهم من تراجع أسعار العقارات في حال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ووفقاً لتقرير نشره موقع " Gulf Digital News"، فإن المستثمرين من قطر والسعودية والكويت والإمارات أقدموا على شراء أصول بريطانية على مدار العقد الماضي، وبكثافة، حيث أقبلوا على شراء عقارات تساوي مليارات الدولارات ويقع أغلبها في لندن.

وذكر محامٍ بريطاني يعمل مع صناديق سيادية خليجية كبرى، أن المستثمرين الخليجيين قلقون من أن خروج المملكة من الاتحاد الأوروبي على سوق العقارات في لندن.

وبحسب جهات عقارية بريطانية، فإن أسعار العقارات السكنية في المناطق الراقية بالعاصمة والتي يقبل عليها المستثمرون الخليجيون مثل تشيلسي، وجنوب كنسينغتون، ونايتسبريدج، تراجعت خلال شهر مايو/أيار الماضي بنسبة تتراوح بين 3.5% و7.5% على أساس سنوي.

وأشار أميت سيث، مدير العلاقات الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بشركة Chestertons للعقارات، إلى أن نسبة المستثمرين الإماراتيين في سوق العقارات البريطانية تجاوزت 20% خلال العام 2015.

تجدر الإشارة إلى أن تدفق رأس المال الأجنبي قد توقف بشكل عام، خلال الأشهر الثلاث الأولى من العام 2016. وتراجعت الاستثمارات الأخرى في البلاد أيضاً في مطلع العام الجاري، بحسب إحصاءات رسمية صدرت هذا الأسبوع.

يذكر أن دولة قطر تعد من أبرز المستثمرين في لندن، حيث تمتلك بعضا من معالمها مثل برج شارد (أعلى ناطحة سحاب في الاتحاد الأوروبي)، وسلسلة متاجر هارودز، والقرية الأولمبية بلندن، بالإضافة إلى بعض الفنادق الفخمة، كما كانت قطر جزءا من الائتلاف الذي استحوذ على منطقة كناري وارف المالية في العام 2015.

المصدر: وكالات

 

توتير RTarabic