مصادر: الحوثيون على مشارف أكبر قاعدة عسكرية في اليمن

أخبار العالم العربي

مصادر: الحوثيون على مشارف أكبر قاعدة عسكرية في اليمنطائرة حربية يمنية في قاعدة العند
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hrgc

سيطر الحوثيون، الثلاثاء 21 يونيو/حزيران، على منطقة جبلية قريبة من قاعدة العند الجوية، وذلك بعد معارك شرسة خلفت 30 قتيلا، بينهم 7 مدنيين، حسبما أفادت مصادر عسكرية.

وتقع العند، أكبر قاعدة عسكرية يمنية، في محافظة لحج (جنوب) التي استعادتها قوات حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، بدعم من التحالف في يوليو/تموز الماضي، من سيطرة الحوثيين وحلفائهم من الموالين للرئيس المخلوع، علي عبدالله صالح. وتستخدم قوات التحالف حاليا القاعدة المحاطة بمناطق جبلية عدة.

وأفاد مصدر عسكري موال للحكومة، بأن الحوثيين وحلفاءهم "شنوا هجوما للسيطرة على جبل جالس" الواقع على مسافة 20 كلم من القاعدة. وأضاف أن المتمردين "نجحوا في السيطرة على الجبل (...) وبإمكانهم الآن استهداف القاعدة بصواريخ كاتيوشا". وبحسب المصادر العسكرية، فإن المعارك أدت الى مقتل 18 عنصرا من المتمردين، وستة عناصر من القوات الحكومية.

وفي إطار تدخل ضد المتمردين في جبل جالس، شن طيران التحالف العربي سلسلة من الغارات، طال إحداها منزلا سكنيا بالخطأ، ما أسفر عن مقتل 3 مدنيين وهم أفراد عائلة واحدة، بحسب أحد المصادر العسكرية.

ولا تزال المعارك مستمرة في جبهات مختلفة من اليمن، على الرغم من الهدنة التي دخلت حيز التنفيذ في 11 أبريل/نيسان، بمبادرة من الأمم المتحدة.

وفي محافظة البيضاء وسط البلاد، لقي 7 حوثيين مصرعهم جراء انفجار لغم مزروع بأيديهم في منطقة مكيراس، التي شهدت معارك شرسة بين المتمردين والقوات الموالية للرئيس هادي.

فيما قتل مدني وأحد أنصار الحكومة، وأصيب 22 شخصا آخرون، معظمهم مدنيون، بجروح جراء قصف الحوثيين لمواقع مدنية وعسكرية في مدينة تعز جنوب شرق البلاد، بحسب مصدرين عسكري وطبي.

ووفقا لإحصائات الأمم المتحدة فقد خلفت الحرب في اليمن، منذ مارس/آذار 2015، أكثر من 6400 قتيل و30 ألف جريح.

المصدر: أ ف ب

الأزمة اليمنية