روسيا تعمم أجهزتها الخاصة بالمراقبة الجوية دوليا

أخبار روسيا

روسيا تعمم أجهزتها الخاصة بالمراقبة الجوية دولياطائرة مراقبة روسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hr70

تبدأ روسيا، الأحد 19 يونيو/حزيران، إجراءات متعلقة بإصدار شهادة دولية لأجهزة المراقبة الرقمية التي تتزود بها طائراتها المخصصة للمراقبة الجوية في إطار اتفاقية السماوات المفتوحة.

وأوضح سيرغي ريجكوف، رئيس المركز القومي الروسي لتقليص التهديد النووي، إن الحديث يدور عن منظومة متعددة الوظائف، صنعت في روسيا على أساس نظام OSDCAM4060 للمراقبة المرئية الإلكترونية، والتي يمكن استخدام مكوناتها على متن الطائرات من نوعي "تو-154 أم إل كا-1" و"أن-30 بي".

وذكر ريجكوف أن إصدار الشهادة الدولية يعتبر إجراء تقضي الاتفاقية الدولية بضرورته، وهدفه التأكد من أن أجهزة المراقبة المعنية تخضع للتقييدات المنصوص عليها في اتفاقية السماوات المفتوحة فيما يتعلق بحدة الوضوح (التي يجب ألا تتجاوز 30 سنتمترا) في كل الارتفاعات المعمول بها في عمليات المراقبة الجوية.

وأضاف المسؤول الروسي أن التحضيرات لإصدار الشهادة الدولية استغرقت ثلاث سنوات، أجريت خلالها حوالي 300 عملية اختبار لأجهزة المراقبة، وتم إطلاع جميع الدول المشاركة في الاتفاقية على نتائج هذه الاختبارات، أما إصدار الشهادة الأولية الذي أجري في أبريل/نيسان الماضي والذي شارك فيه 50 خبيرا أجنبيا، فسمح بتسوية كل المسائل التقنية والإجرائية التي طرحها زملاء روسيا الأجانب.

وأشار ريجكوف إلى أن فعاليات إصدار الشهادة ستجري في مطار كوبينكا بضواحي موسكو، بمشاركة 65 خبيرا من 22 دولة موقعة على الاتفاقية، وستجري في إطارها لقاءات الخبراء الأجانب مع مصممي الأجهزة الروسية، بالإضافة إلى تنظيم استعراضات لطائرات المراقبة على الأرض وتحليقات اختبارية، ومعاملة الصور الرقمية التي سيتم الحصول عليها خلال هذه التحليقات.

ولفت المسؤول إلى أن هذه الإجراءات، التي ستستغرق حتى 28 من الشهر الجاري، تعتبر مرحلة ختامية في عملية تزويد طائرات المراقبة الروسية بكاميرات رقمية محلية الصنع.
وأشار إلى أن روسيا إذ تقوم بتطوير اتفاقية السماوات المفتوحة وتحديثها، فإنها تؤكد تمسكها بمبادئها المحورية واهتمام موسكو بفعالية إحدى الاتفاقيات الدولية الأكثر تعقيدا في مجال مراقبة الأسلحة.

وأعرب ريجكوف عن أمله في استعداد الخبراء الأجانب لعمل جدي، بعيدا عن كل تسييس، مما سيضمن نجاح العملية.

المصدر: RT

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة