سفينة شحن عسكرية روسية تعود من سوريا

أخبار العالم

سفينة شحن عسكرية روسية تعود من سورياسفينة الشحن "دفينيتسا-50" تعبر البوسفور
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hr08

ذكرت وسائل إعلام تركية أن سفينة شحن تابعة للأسطول الحربي الروسي عبرت مضيق البوسفور في طريق العودة من سواحل سوريا إلى قاعدة أسطول البحر الأسود الروسي في القرم.

وانتشرت على شبكة الإنترنت لقطات مصورة للسفينة "دفينيتسا-50" وهي تعبر مضيق البوسفور وعلى متنها أفراد يرتدون ملابس عسكرية.

يذكر أن السفينة "دفينيتسا-50" كانت قد توجهت من البحر الأسود إلى ميناء طرطوس السوري في مايو/أيار الماضي.

وسبق لوسائل إعلام أن تحدثت عن عودة بعض السفن الحربية الروسية من سواحل سوريا. وذكرت تقارير أن السفينتين الحربيتين "لادني" و"سميتليفي" عبرتا البوسفور في طريق العودة من سوريا يوم 9 يونيو/حزيران.

ومن اللافت أن "لادني" عادت من المتوسط بعد مرور شهر فقط على توجهها إلى سواحل سوريا يوم 5 مايو/أيار الماضي، وهو أمر يدل على أن تحركات السفينة لا علاقة لها بالتناوب المعتاد في مجموعة السفن الروسية في المتوسط، علما بأن هذه السفن تبقى في المنطقة عادة لمدة شهرين على الأقل.

أما السفينة "سميتليفي" فعادت إلى البحر الأسود بعد قضائها 3 أشهر قبالة سواحل سوريا.

وفي 7 يونيو/حزيران عبرت مضيق البوسفور سفينة الإنزال الكبيرة "تسيزار كونيكوف" وتوجهت نحو طرطوس. وتجدر الإشارة إلى أن هذه السفينة تقوم برحلات "مكوكية" من وإلى سواحل سوريا بشكل منتظم.

وفي 5 يونيو/حزيران عبرت البوسفور سفينة الإنزال الكبيرة "يامال" التابعة لأسطول البحر الأسود، متوجهة إلى المتوسط، وذلك بالتزامن مع عبور سفينة الإنزال الكبيرة "مينسك" التابعة لأسطول البلطيق في الاتجاه المعاكس، وهي في طريق العودة إلى بحر البلطيق.

وفي الوقت الراهن تضم مجموعة السفن الحربية الروسية في المتوسط قرابة 15 سفينة وزورقا وسفينة تموين تابعة لأساطيل الشمال، والمحيط الهادئ، والبلطيق، والبحر الأسود. وتستخدم السفن الحربية الروسية القاعدة البحرية في ميناء طرطوس بسوريا لأغراض التموين والصيانة.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون