الكنيسة الروسية ترفض المشاركة في فعالية كريت

أخبار العالم

الكنيسة الروسية ترفض المشاركة في فعالية كريت
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hqjq

أعلنت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية أنها لن تشارك في أعمال المجمع الأرثوذكسي الكبير الذي سيعقد في كريت في الفترة ما بين 17-26 يونيو/حزيران.

وقال رئيس قسم العلاقات الكنسية الخارجية في الكنيسة الروسية المطران إيليريون إنه تم اتخاذ القرار بعدم المشاركة في حال لم تشارك الكنائس الأرثوذكسية الأخرى.

وذكر المطران بأن بطريركية أنطاكية والكنائس البلغارية الصربية والجورجية رفضت المشاركة في الفعالية.

وقال إن المخرج الوحيد من هذه المشكلة هو تأجيل موعد عقد المجمع "ونحن سنوجه هذا الطلب إلى بطريرك القسطنطينية برثلماوس.

وكانت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية قد اقترحت في وقت سابق، عقد قبل يوم 10 يونيو/ حزيران اجتماع طارئ للمجمع لبحث الأمر، ولكن سينودس كنيسة القسطنطينية الأرثوذكسية( الذي يعتبر المشرف الرئيسي على تنظيم الفعالية) رفض الطلب.

وكان يجب على المجمع أن يناقش مسائل: اتصالات الكنيسة الأرثوذكسية مع بقية العالم المسيحي، والموقف من الصوم والزواج، ومهمة الكنيسة في العالم المعاصر، في العناية الرعوية بالجاليات الأرثوذكسية، وطرق إعلان استقلال الكنائس الأرثوذكسية.

وسبق للكنيستين البلغارية والصربية أن أكدتا رفضهما المشاركة في المجمع الكبير بالصيغة المقترحة، ودعتا إلى تأجيله وأخذ اقتراحاتهما وتعديلاتهما على مسودات القرارات بعين الاعتبار.

ومن اللافت أن الكنيسة الصربية ربطت استحالة مشاركتها في المجمع بموقف بطريركية أنطاكية التي رفضت المشاركة بسبب خلافها مع بطريركية أورشليم حول تبعية أبرشية قطر. وفي هذا الخصوص، أشارت الكنيسة الصربية إلى خلافاتها مع بطريركية رومانيا بسبب تدخل الأخيرة في مناطق شرق صربيا وتعيين أساقفة "موازين" في هذه المنطقة.

يذكر أن المجمع الأنطاكي أعلن أن مشاركة البطريركية في المجمع الكبير ستتم فقط بعد "زوال جميع الأسباب التي تحول دون الاشتراك فيه"، وذلك "بإيجاد حل نهائي للتعدي الأورشليمي على حدود الكرسي الأنطاكي" في قطر، وحصول إجماع من جميع الكنائس الأرثوذكسية المستقلة حول مواضيع المجمع.

المصدر: وكالات

 

 

فيسبوك 12مليون