بوتين يكشف عن اهتمام روسيا بشراء أصول يونانية

مال وأعمال

بوتين يكشف عن اهتمام روسيا بشراء أصول يونانيةأرشيف – الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hoex

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن اهتمام موسكو بشراء أصول في قطاع السكك الحديدية اليوناني، إلى جانب عدد من المرافق في ميناء سالونيك الواقع في شمال البلاد.

وفي مقالة للرئيس الروسي نشرتها صحيفة "كاتيميريني" اليونانية الخميس 26 مايو/أيار عشية زيارته إلى اليونان، قال بوتين إن روسيا يمكنها مساعدة اليونان في تحسين البنية التحتية للنقل في البلاد، وذلك إلى جانب مشاريع أخرى ستساهم في تطوير العلاقات بين البلدين.

وتتوجه اليونان حاليا إلى خصخصة عدد من المرافق العامة والشركات الحكومية ومنشآت البنية التحتية، حيث تعمل أثينا على تأسيس صندوق لإدارة ريع بيعها لممتلكات الدولة، ويأتي ذلك في إطار اتفاق الحكومة اليونانية مع مقرضيها الدوليين.

كما تطرق الرئيس الروسي للعلاقات التجارية بين البلدين، حيث أشار إلى أن حجم التبادل التجاري بين روسيا واليونان انخفض العام الجاري بمقدار الثلث مقارنة مع العام الماضي ليصل إلى 2.75 مليار دولار. ويعود ذلك لركود العلاقات بين روسيا والاتحاد الأوروبي ما انعكس سلبا على التبادل التجاري.

وقال الرئيس بوتين في المقالة: "لسوء الحظ، مواصلة تعزيز تعاوننا يمنعه الركود في العلاقات بين روسيا والاتحاد الأوروبي، مما له أثر سلبي على ديناميكية التجارة الثنائية، التي بالمقارنة مع العام الماضي تراجعت بمقدار الثلث  إلى 2.75 مليار دولار. وتضرر بشكل خاص منتجو الموارد الزراعية اليونانيين".

كما دعا الرئيس الروسي الشركاء الأوروبيين إلى إقامة منطقة تعاون اقتصادي وإنساني تمتد من المحيط الأطلسي إلى المحيط الهادئ وتعتمد على هيكلية أمن متكافئ وغير قابل للتجزئة.

ومن الخطوات اللازمة لتحقيق هذا الهدف، أشار بوتين إلى مهمة تحقيق الانسجام بين عمليتي التكامل الأوروبية واليورو- آسيوية. وأشار إلى زيادة أهمية هذه الخطوة، نظرا لظهور مراكز نفوذ جديدة بالعالم باتت تنافس مع المراكز القديمة، ومنها أوروبا. واستطرد قائلا: "من الواضح أنه لا يمكن ضمان مكان مستحق للقارة العجوز في الظروف الدولية الجديدة، إلا بتوحيد قدرات كافة الدول الأوروبية، ومنها روسيا".  

بوتين: تنوع طرق نقل موارد الطاقة يعزز أمن الطاقة الأوروبي

قال الرئيس الروسي إن موسكو تدعو لتنويع طرق إمداد أوروبا بموارد الطاقة الروسية، ما سيعزز أمن الطاقة للدول الأوروبية. وكتب بوتين في المقالة الصحفية: "أود، على وجه الخصوص، أن أسلط الضوء على قطاع الطاقة. نحن نؤيد قضية تنوع طرق نقل موارد الطاقة، والتي ستزيد من ضمان الإمدادات، وبالتالي ستضمن أمن الطاقة في أوروبا ككل".

ولفت الرئيس الروسي إلى أن المسار الجنوبي لإمداد أوروبا بالغاز الروسي ما زال له أهمية لروسيا، بالرغم من إغلاق مشروع نقل الغاز الروسي إلى أوروبا "السيل الجنوبي"، بسبب الموقف غير البناء للمفوضية الأوروبية من هذا المشروع، مشيرا إلى أن روسيا تقوم منذ عشرين عاما بتوريد الغاز الطبيعي إلى اليونان بشكل ثابت وموثوق به.

وكانت روسيا واليونان وإيطاليا وقعت في فبراير/شباط الماضي على مذكرة تفاهم بشأن توريد الغاز الروسي عبر البحر الأسود وبلدان أخرى إلى اليونان وإيطاليا عبر المسار الجنوبي.

 وجاء في مقال بوتين: "وفي الوقت نفسه نعتقد، أنه ليست هناك مشاكل مستعصية في العلاقات بين روسيا والاتحاد الأوروبي، وللرجوع مرة أخرى إلى طريق الشراكة المتعددة الأوجه، من الضروري هنا التخلي عن منطق" اللعب في مرمى واحد فقط "، وفي الواقع، "أن نأخذ بعين الاعتبار آراء ومصالح بعضنا البعض".

يشار هنا إلى أن الرئيس الروسي يقوم بزيارة إلى اليونان يومي 27 - 28 مايو/أيار، يلتقي خلالها بالقيادة اليونانية، ومن المتوقع أن يبحث بوتين مع الجانب اليوناني العلاقات الثنائية وسبل تطويرها، إضافة إلى عدد من القضايا الدولية الساخنة.

وتعود العلاقات بين روسيا واليونان إلى قرون من الزمن وهي تتطور بشكل إيجابي في مختلف المجالات، بغض النظر عن مشاركة اليونان في نظام العقوبات الغربية المفروضة ضد روسيا، كونها دولة عضو في الاتحاد الأوروبي.

المصدر: وكالات