وسائل إعلام: البيرواني الحائز جائزة نوبل في الأدب مساهم في ملاذ ضريبي

الثقافة والفن

وسائل إعلام: البيرواني الحائز جائزة نوبل في الأدب مساهم في ملاذ ضريبيفارغاس ليوسا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hk1t

كان البيرواني الحائز جائزة نوبل في مجال الأدب ماريو فارغاس ليوسا وزوجته السابقة مساهمَين في أحد الملاذات الضريبية (شركات الأفشور) في جزر العذراء.

أفادت بذلك قناة "لا سيكستا" التلفزيونية وصحيفة "أل كونفيدنسيال" الأسبانيتان نقلا عما يسمى "أوراق بنما".

وقالت وسائل الإعلام إن ليوسا وزوجته كانا قد اقتربا عام 2010 من السيطرة على شركة " Talome Services Corp ".

وذكرت صحيفة "أل كونفيدنسيال" أن ليوسا لم يؤسس شركة بل اقتناها عن طريق الواسطة. وقد اختفى اسم الكاتب من أوراق الشركة قبل منحه جائزة نوبل بأيام.

وأضافت إن مواطنَيْن روسييْن اقتنيا في 12 اكتوبر/تشرين الأول من العام نفسه الأسهم التي باعها ليوسا وزوجته السابقة.

فيما نفت الوكيلة الأدبية ل ليوسا تلك المعلومات معلنة أن ليوسا لم يكن أبدا يمتلك أية شركة. أما ظهور اسمه في أوراق الأفشور فمرتبط بعمل مستشار ما أو وسيط كان يستثمر أمواله دون أن يحيط ليوسا وزوجته علما بذلك.

وأضافت إن فارغاس ليوسا لم يمتلك أي حسابات ولم تكن له وليست له الآن أية أرصدة وأموال حصل عليها عن طريق شركة " Mossack Fonseca ".

يذكر أن الاتحاد الدولي للمحققين الصحفيين الذي يتخذ من واشنطن مقرا له، قام بإعداد تحقيق على أساس ما أطلق عليه اسم "أوراق بنما"، وهذه الوثائق قيل أنها مهربة من شركة "موساك فونسيكا" التي تقدم الخدمات القانونية لتسجيل شركات في الملاذات الضريبية "الآمنة" (أفوشور). لكن الشركة رفضت تأكيد تابعية الوثائق لها.

المصدر: نوفوستي