برشلونة وأتلتيكو مدريد في صراع محموم من أجل مواصلة المشوار

الرياضة

برشلونة وأتلتيكو مدريد في صراع محموم من أجل مواصلة المشواربرشلونة وأتلتيكو مدريد في صراع محموم في دوري الأبطال
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hjtb

يواجه برشلونة الإسباني خطر فقدان لقبه عندما يحل ضيفا على مواطنه أتلتيكو مدريد، الأربعاء 13 أبريل/نيسان، في إياب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وكان برشلونة حول تخلفه إلى فوز بشق النفس 2-1 ذهابا بفضل ثنائية لنجمه الدولي الأوروغوياني لويس سواريز، مستغلا النقص العددي في صفوف ضيفه أتلتيكو مدريد إثر طرد فرناندو توريس في الدقيقة 36، وعانى بايرن ميونيخ الأمرين على ملعب اليانز أرينا وفاز بهدف وحيد سجله التشيلي أرتورو فيدال في الدقيقة الثالثة.

يواجه برشلونة مصير موسم 2013-2014 أمام أتلتيكو مدريد عندما أخرجه الأخير من الدور ربع النهائي بتعادلهما 1-1 في كامب نو وفوز فريق العاصمة إيابا 1-0، وكانت المرة الأولى التي يفشل فيها الفريق الكاتالوني في بلوغ دور الأربعة في السنوات الثماني السابقة.

ويدخل برشلونة المباراة بمعنويات مهزوزة بعد فشله في الفوز في مبارياته الثلاث الأخيرة في الليغا وبينها خسارتان متتاليتان مكنتا أتلتيكو مدريد من تشديد الخناق عليه بتقليص الفارق بينهما إلى 3 نقاط بعدما كان 11 نقطة قبل 3 مراحل.

وصحيح أن برشلونة تغلب على أتلتيكو مدريد في المواجهات السبع الأخيرة بينهما، بيد أنها لم تكن سهلة أبدا وجاءت بشق النفس (مرتان 1-0 و3 مرات 2-1 ومرة بنتيجة 3-2 وواحدة 3-1 بهدف في الدقيقة 87).

وطالب لويس إنريكي لاعبيه بنسيان الخسارة أمام ريال سوسييداد 0-1 السبت الماضي والتركيز على مباراة الغد، وقال: "يجب أن ننهض من الكبوة وأن نركز على مباراة أتلتيكو مدريد، صيح أننا خسرنا في الدوري لكننا لا نزال في الصدارة بفارق 3 نقاط ولا تزال أمامنا الكثير من المباريات للتعويض".

وأضاف: "لكن مواجهة الغد لا مجال لتعويض الإخفاق فيها، إنها الاقصاء المباشر، وإذا تمادينا في أخطائنا فقد نجد أنفسنا خارج المسابقة".

ويعود سواريز إلى صفوف النادي الكاتالوني بعد غيابه عن مواجهة ريال سوسييداد بسبب الإيقاف، وهو سيشكل إضافة قوية لهجوم برشلونة الذي عانى الأمرين في غيابه السبت.

ويأمل برشلونة، المتوج في الأعوام 1992 و2006 و2009 و2011 و2015، أن يصبح أول فريق منذ ميلان الايطالي (1989 و1990) يحرز اللقب في موسمين على التوالي.

ويخوض برشلونة ربع النهائي التاسع على التوالي وتعود خسارته الأخيرة إلى مايو/أيار 2013 أمام بايرن ميونيخ 0-3.

في المقابل، يسعى أتلتيكو مدريد إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور لتوجيه الضربة القاضية لبرشلونة، وأكد لاعبوه استعدادهم للرد على "الظلم التحكيمي" الذي طالهم ذهابا.

واعترض لاعبو أتلتيكو مدريد بشدة على قرارات الحكم الألماني فليكس بريش في مباراة الذهاب خصوصا توريس الذي طرد في الشوط الأول بعد افتتاحه التسجيل.

وقال توريس: "لم يكن ينبغي رفع البطاقات. لو كان ذلك في الطرف المعاكس لم يكن الحكم ليرفعها. مع 11 لاعبا كنا سنفوز من دون أي شك".

ويدخل أتلتيكو مدريد المباراة بمعنويات عالية بعد فوزه الثمين على مضيفه اسبانيول 3-1 السبت وإنعاش آماله في المنافسة على اللقب المحلي، وهو يعول على هدافه الفرنسي أنطوان غريزمان وقائده الدولي كوكي.

ويخوض أتلتيكو ربع النهائي، الثالث على التوالي، فتخطى برشلونة في 2014 وسقط أمام جاره ريال مدريد في الموسم الماضي.

المصدر:أ ف ب