متحف الإرميتاج الروسي مستعد للمساعدة في ترميم آثار تدمر

أخبار العالم العربي

متحف الإرميتاج الروسي مستعد للمساعدة في ترميم آثار تدمرتدمر..
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hi6s

أعلن ميخائيل بيوتروفسكي المدير العام لمتحف الإرميتاج الروسي المعروف عالميا أن المتحف مستعد للمساعدة على وضع مشروع لترميم آثار مدينة تدمر السورية بعد طرد "داعش" منها.

وأدلى بيوتروفسكي بهذا التصريح تعليقا على تصريحات رئيسة منظمة اليونيسكو إيرينا بوكوفا التي أعلنت فيها عن نيتها التوجه إلى الإرميتاج بطلب المساعدة في قضية ترميم تدمر.

وقال رئيس الإرميتاج إنه يجب تقييم الخسائر التي ألحقت بآثار تدمر، مؤكدا أن المتحف الروسي باعتباره أكبر مؤسسة علمية متخصصة في هذا المجال مستعد لمناقشة مختلف مشاريع الترميم.

ميخائيل بيوتروفسكي المدير العام لمتحف الإرميتاج الروسي

وأشار بيوتروفسكي إلى أن الإرميتاج يملك خبرة واسعة في ترميم آثار مدينة بطرسبورغ التي دمرت نتيجة الحرب، مضيفا أن المتحف يملك كذلك مجموعة مهمة من آثار تدمر.

كما أعرب بيوتروفسكي عن أمله في استعادة التحف الأثرية التي سرقت من متحف تدمر عاجلا أو آجلا، باعتبار أنه من المستحيل بيعها في السوق نظرا لكونها معروفة عالميا.

من جانبه أعلن ممثل الرئيس الروسي لشؤون التعاون الثقافي الدولي ميخائيل شفيدكوي أن ترميم تدمر السورية قد يتطلب حوالي 5 أو 7 سنوات، مضيفا أن تقييم حجم الخسائر سيسمح بتحديد الفترة المطلوبة للترميم بدقة.

كما أشار شفيدكوي إلى أنه يوجد في روسيا العديد من الخبراء الذين يتخصصون في مجال حماية التراث التاريخي، وهم خبراء الإرميتاج ومتحف بوشكين ومتحف الشرق، مؤكدا أن روسيا قادرة على تقديم المساعدة لسوريا في مجال ترميم آثار تدمر.

مسؤول سوري: مع موافقة اليونيسكو نستطيع بدء أعمال الترميم خلال عام

أكد المدير العام للآثار والمتاحف السورية، مأمون عبد الكريم، الاثنين، أن ترميم الآثار المتضررة والمدمرة في مدينة تدمر المدرجة على لائحة اليونيسكو" للتراث العالمي "يحتاج إلى 5 سنوات".

المدير العام للآثار والمتاحف السورية، مأمون عبد الكريم

وقال عبد الكريم غداة طرد الجيش السوري لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" من تدمر في وسط البلاد "إذا حصلنا على موافقة منظمة اليونيسكو، نحتاج إلى 5 سنوات لإعادة ترميم الآثار التي تضررت وتعرضت للدمار على أيدي تنظيم الدولة الإسلامية" الذي كان يسيطر على المدينة منذ مايو/أيار الماضي.

وأضاف "لدينا موظفون مؤهلون والخبرة والدراسات، ومع موافقة المنظمة، نستطيع بدء أعمال الترميم خلال عام".

وبحسب عبد الكريم، فإن "80% من آثار المدينة بخير" موضحا أن فريقا "من زملائي المختصين وصلوا إلى تدمر وطلبت منهم تقييم وضع المدينة الأثرية، وهم يقومون بتصوير الأضرار وتوثيق كل شيء ومن ثم تبدأ مرحلة الترميم".

هذا، وكان الجيش السوري قد استعاد الأحد 27 مارس/آذار السيطرة على مدينة تدمر ومطارها بشكل كامل، بعد أن كان تنظيم "داعش" الإرهابي يسيطر على هذه المدينة التاريخية منذ مايو/أيار عام 2015 الماضي.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية