الجيش السوري يحرر مدينة تدمر ومطارها بالكامل (فيديو)

أخبار العالم العربي

الجيش السوري يحرر مدينة تدمر ومطارها بالكامل (فيديو)مدينة تدمر الآثرية في الصحراء السورية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hi2k

أفاد مراسل RT، نقلا عن مصدر عسكري سوري أن الجيش استعاد يوم الأحد 27 مارس/آذار، االسيطرة على مدينة تدمر ومطارها بشكل كامل، من مسلحي تنظيم "داعش" الإرهابي.

وأكدت مصادر عسكرية سورية لقناة RT، أن أكثر من 450 من مسلحي تنظيم "داعش" قتلوا خلال عملية استرجاع مدينة تدمر التاريخية.

ونقلت وكالة "سانا" عن مصدر عسكري، أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الوطني قضت على آخر تجمعات إرهابيي تنظيم "داعش" في مدينة تدمر ودمرت آخر أوكارهم فيها.

ولفت المصدر إلى أن عناصر الهندسة قاموا بتمشيط مدينة تدمر بشكل كامل.

ونقلت وكالة فرانس برس، عن مصدر عسكري في تدمر، أن مسلحي "داعش" انسحبوا إلى معاقلهم في شمال وشرق سوريا في بلدة السخنة والرقة ودير الزور.

وتعمل وحدات الهندسة العسكرية على إبطال مفعول العشرات من القنابل والألغام والعبوات الناسفة التي خلفها ورائهم مسلحو التنظيم، داخل المدينة القديمة التي تحتوي على كنوز أثرية تعرضت إلى تخريب وتدمير جزئي.

ويمثل تحرير مدينة تدمر أكبر نكسة يتعرض لها تنظيم "داعش" منذ العمليات الجوية الروسية في سبتمبر/أيلول الماضي، والتي حولت مجرى الصراع لصالح القوات الحكومية.

وقال الجيش السوري في بيان له إن القوات الجوية الروسية والسورية شاركت في تحرير مدينة تدمر وقضت على آخر المجموعات التابعة لتنظيم داعش والتي كانت تحاول الهرب.

وذكر الجيش السوري في بيانه، أن "إحكام السيطرة على مدينة تدمر دليل جديد على أن الجيش العربي السوري هو القوة الوحيدة الفاعلة والقادرة على مكافحة الإرهاب واجتثاثه".

ومن المفترض أن تفتح السيطرة على هذه المدينة، الطريق أمام الجيش السوري، للتقدم واستعادة السيطرة على مناطق أخرى في محافظة دير الزور والرقة وعلى ضفاف الفرات.

وكان الجيش السوري، قد استعاد صباح السبت الماضي، بلدة العامرية شمال تدمر وحيي المتقاعدين والجمعيات، بعد قتال عنيف مع مسلحي تنظيم "داعش".

وبدأ الجيش السوري، مدعوما بالقوات الرديفة حملة، منذ ثلاثة أسابيع، لاستعادة السيطرة على المدينة الصحراوية من مسلحي "داعش".

وكان مسلحو التنظيم  قد سيطروا على مدينة تدمر في مايو/أيار العام الماضي، ودمروا عددا من أهم معالمها بعد انسحاب القوات الحكومية منها.

بان كي مون يرحب بتحرير تدمر

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، يوم الأحد، باستعادة الجيش السوري، بدعم روسي، لمدينة تدمر الأثرية وطرد مسلحي "تنظيم الدولة" منها، معربا عن أمله بحمايتها وترميمها.

وقال بان كي مون في مؤتمر صحفي في العاصمة الاردنية عمان "أسعدنا وزادنا عزما إعلان الجيش السوري استعادة السيطرة على تدمر وطرد تنظيم الدولة منها، وأنه الآن سيحمي ويحافظ على هذا الإرث الإنساني".

وأضاف أن "تنظيم الدولة والمتطرفين والإرهابيين يقتلون بوحشية لا الإنسان فحسب، بل ويدمرون أيضا إرث الحضارات الإنسانية التي عمرها آلاف السنين، والتي يجب أن تكون ملكا مشتركا للإنسانية جمعاء".

المصدر: وكالات