فيديو قاس.. لحظة قيام جندي اسرائيلي بإعدام جريح فلسطيني بتفجير رأسه

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hhud

أظهر فيديو نشرته مؤسسة بتسيلم الاسرائيلية قيام جندي اسرائيلي باطلاق النار دون مبرر أو سبب على رأس جريح فلسطيني بزعم أنه قام بتنفيذ عملية طعن برفقة شخص آخر في مدينة الخليل.

وقتل الفلسطينيان في منطقة تل إرميدة في الخليل الخميس 24 مارس/اذار. وقال وزير الصحة الفلسطيني جواد عواد إن"جنود الاحتلال الإسرائيلي ارتكبوا جريمة حرب بإعدامهم شابين في مدينة الخليل أمام الكاميرات".

وأضاف أن الكاميرات "رصدت إقدام جندي إسرائيلي بإطلاق النار بشكل مباشر على رأس الشاب الفلسطيني عبد الفتاح الشريف (21 عاما) وهو مصاب وملقى على الأرض، فيما لم تستطع الكاميرات رصد كيفية استشهاد الشاب الثاني وهو رمزي القصراوي التميمي (21 عاما)، والذي يرجح أن يكون أعدم بالطريقة نفسها".

وأظهر الفيديو الجندي الاسرائيلي وهو يتقدم نحو الشاب الجريح الفلسطيني ثم يطلق عليه رصاصة في الرأس لتأكيد إعدامه،  وهذه حالة متكررة من جنود الاحتلال والشرطة الاسرائيلية في التعامل مع الاطفال والشبان الفلسطينيين تحت ذرائع تنفيذ عمليات طعن.

وزعم ناطق باسم الجيش الاسرائيلي أن ما قام به الجندي "ينافي اخلاقيات الجيش الاسرائيلي"، وقال إنه جرى فتح تحقيق في الحادث وإيقاف الجندي عن العمل لحين الانتهاء من التحقيق.

وقال وزير الصحة الفلسطيني "إن هذا المقطع دليل على ارتكاب جنود الاحتلال إعدامات ميدانية أخرى لم توثقها الكاميرات بحق المدنيين الفلسطينيين".

وتابع وزير الصحة، أنه ومن خلال المقطع يظهر عدد من الجنود والمستوطنين، يغلقون آذانهم قبل إطلاق الجندي للنار على الشاب الجريح، وهو ما يؤكد أن الجنود والمستوطنين كانوا على علم مسبق بنية الجندي ارتكاب الجريمة.

ووصف ما أقدم عليه جيش الاحتلال في الخليل اليوم، بأنه "خرق فاضح وفادح للقانون الدولي الإنساني ولاتفاقيات جنيف التي تنص على حماية المصابين وتقديم العلاج اللازم لهم".

المصدر: معا