"فلاي دبي" تدفع تعويضات لأسر الضحايا

مال وأعمال

"فلاي دبي" تدفع تعويضات لأسر الضحايا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hho5

أعلن رئيس اتحاد شركات الائتمان الروسي " ARIA" أن شركة "فلاي دبي" للطيران دفعت مبلغا قدره 135 ألف روبل كتعويض أولي لأسر ضحايا الطائرة المنكوبة في مدينة روستوف على الدون جنوب روسيا.

وقال إيغور يورغينس:" إن شركة فلاي دبي للطيران بدأت بالفعل بدفع مبالغ أولية لأقارب الضحايا بلغت 135 ألف روبل، أي نحو 2000 دولار حسبما أفاد مستشارونا في مركز BCC الاستشاري".

وأضاف أنهم يعدون خطة لتأمين استحقاقات أسر الضحايا وتعويضهم ماديا ومعنويا، مشيرا إلى أن الاستشاريين في مركز " BCC" التخصصي بذلوا قصارى جهدهم، منذ اليوم الأول لوقوع الكارثة، لمناقشة حيثيات الكارثة مع الجانب الإماراتي، ومطالبتهم بدفع تعويضات مادية لعائلات ضحايا تحطم الطائرة.

وفي وقت سابق، أعلن وزير النقل الروسي، مكسيم سوكولوف، للصحفيين أن شركة "فلاي دبي" لا تدخل ضمن القانون "67-FZ" الذي يلزم شركات النقل الجوي الروسية بتأمين الركاب بمبلغ لا يقل عن2.25 مليون روبل، لذلك فإن أقساط التأمين لأقارب الضحايا سيتم دفعها بموجب القانون الدولي، ووفقا للقواعد والأنظمة المعمول بها في اتفاقية مونتريال للنقل الجوي، التي انضمت دولة الإمارات العربية المتحدة إليها في العام 1999. والذي ينص على أن الطائرة مؤمنة بمبلغ يزيد عن 500 مليون دولار، لدى شركة "عمان لتأمين".

وكانت طائرة ركاب من طراز "بوينغ 737-800" تحطمت أثناء هبوطها في مطار مدينة روستوف على الدون، السبت 19 مارس/آذار، ما أسفر عن مقتل 62 شخصا كانوا على متنها بمن فيهم الطاقم.

وحسب معلومات وزارة الطوارئ الروسية، فإن الطائرة تحطمت إلى أجزاء على المدرج.

وقد تكون الأحوال الجوية السيئة من الأسباب المحتملة لتحطم الطائرة، إضافة إلى خطأ قد يكون الطاقم ارتكبه.

تجدر الإشارة، في هذا الصدد، إلى تحذير كان قد صدر حول إمكانية حدوث عاصفة في منطقة مدينة روستوف على نهر الدون ليلة السبت.

وكان يتوقع أن تصل سرعة الرياح الجنوبية الغربية إلى 25-30 مترا في الثانية.

المصدر: "تاس"