تشديد الإجراءات الأمنية بالمطارات الروسية في أعقاب تفجيرات بروكسل

أخبار روسيا

تشديد الإجراءات الأمنية بالمطارات الروسية في أعقاب تفجيرات بروكسلمطار شيريميتييفو بموسكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hhjr

أصدرت وكالة "روس أفياتسيا" (وكالة النقل الجوي في روسيا) تعليمات بتشديد الإجراءات الأمنية في المطارات الروسية، وذلك في أعقاب التفجيرات الإرهابية في بروكسل.

وأوضحت الوكالة في بيان صدر الثلاثاء 22 مارس/آذار أنها بعثت بتعليماتها الخاصة بتشديد الإجراءات الأمنية إلى كافة مطارات البلاد، مضيفة أن موظفي الأجهزة الأمنية وُضعوا في حالة تأهب قصوى، مع تشديد الإجراءات الشاملة لتفتيش المسافرين وحقائبهم باستخدام أجهزة تقنية خاصة، بالإضافة إلى تفتيش كافة الشحنات التي تصل إلى أجنحة الأمتعة بالمطارات.

وكشفت الوكالة أنه تم توجيه تعليمات مماثلة إلى شركات الطيران وممثلياتها في الخارج.

وفي الوقت نفسه نفت الوكالة توقيف الرحلات إلى بروكسل، لكنها أكدت أن جميع الرحلات الروسية إلى بروكسل تتجه إلى مطارات أوروبية قريبة، أو يتم إلغاؤها لحين إعادة افتتاح مطار بروكسل.

وزارة النقل الروسية تقيّم الأوضاع الأمنية في كافة مطارات البلاد على خلفية تفجيرات بروكسل

أعلنت وزارة النقل الروسية أنها ستقيّم الأوضاع الأمنية في كافة مطارات البلاد على خلفية التفجيرات التي استهدف اثنان منها المطار الدولي في بروكسل.

وقال وزير النقل الروسي ماكسيم سوكولوف للصحفيين تعليقا على تفجيرات بروكسل: "إننا سنأخذ هذه المعلومات بعين الاعتبار، وسنعمل بشكل جدي لتقييم الوضع الأمني في المطارات الروسية".

بدوره امتنع دميتري بيسكوف الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي عن الإجابة عن سؤال حول اتخاذ إجراءات أمن إضافية في روسيا إثر التفجيرات الإرهابية في بروكسل. ونصح بيسكوف الصحفيين بتوجيه الأسئلة بهذا الشأن إلى اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب.

موسكو تحقق باحتمال تواجد سياح روس في المناطق المستهدفة ببروكسل

بدورها أعلنت الوكالة الفيدرالية الروسية للسياحة أنها تحقق في احتمال تواجد سياح روس في بروكسل، وتحديدا في الأماكن التي وقعت فيها الأعمال الإرهابية.

واستبعد رئيس الوكالة أوليغ سافنونوف وجود مجموعات سياحية روسية منظمة في بروكسل، لكنه أكد أن بعض السياح يقومون برحلات إلى بلجيكا بصورة منفردة، ولا سيما في إطار جولات سياحية تشمل فرنسا.

وأكدت الوكالة أنها على اتصال دائم بالسفارة الروسية في بلجيكا، لمعرفة مصير المواطنين الروس المتواجدين في بلجيكا.

وأضاف سافونوف أن الوكالة تنتظر توصيات من المقرر أن تصدر من وزارة الخارجية الروسية بشأن ضمان أمن رحلات المواطنين الروس إلى بلجيكا.

وكانت الناطقة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا قد ذكرت أن الخارجية ستصدر توصياتها بهذا الشأن إثر استكمال تقييماتها للوضع الأمني في بلجيكا.

هذا واتخذت السفارة الروسية والممثلية الروسية الدائمة لدى الاتحاد الأوروبي كافة الإجراءات الضرورية لضمان أمن العاملين فيهما.

وأكدت السفارة الروسية في بروكسل، أنه حسب المعلومات المتوفرة في الوقت الراهن، لا يوجد مواطنون روس بين الضحايا والمصابين جراء التفجيرات.

المصدر: وكالات