سفينة إنزال روسية إلى طرطوس

أخبار العالم العربي

سفينة إنزال روسية إلى طرطوسسفينة الإنزال "نوفوتشيركاسك"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfme

يتوقع أن تصل سفينة الإنزال الروسية الكبيرة "نوفوتشيركاسك" يوم الجمعة 4 مارس/آذار إلى ميناء طرطوس، وعلى متنها إمدادات للقوات الروسية المرابطة في سوريا.

أفاد بذلك مصدر عسكري دبلوماسي روسي.

وكانت السفينة قد عبرت مضيقي البسفور والدردنيل ، ثم توجهت إلى المنطقة الشرقية الجنوبية للبحر المتوسط.

وأعاد المصدر إلى الأذهان أن "الجسر البحري" الذي أقيم بين مينائي نوفوروسيسك الروسي في البحر الأسود وطرطوس السوري في البحر المتوسط يعمل منذ انطلاق عملية القوات الجوية الفضائية الروسية في سوريا. وتنقل عبره الإمدادات من شتى الأنواع.

وستعود سفينة الإنزال الروسية، بعد تفريع الشحنة واستكمال احتياطيات الماء والوقود، إلى ميناء نوفوروسيسك. وستحل محلها سفينة إنزال روسية أخرى حاملة امدادات عسكرية جديدة على ظهرها.

معمل عائم

معمل عائم روسي يتوجه إلى طرطوس

سيلتحق معمل " بي أم - 138 " العائم التابع لأسطول البحر الأسود الروسي بتشكيلة السفن الحربية الروسية في البحر الأبيض المتوسط.

صرح بذلك المتحدث باسم أسطول البحر الأسود فياتشيسلاف تروخاتشوف الذي قال إن البارجة ستحل محل المعمل العائم الروسي الآخر "بي أم – 56" المرابط حاليا في مركز التأمين المادي والتقني الروسي بميناء طرطوس الذي يقوم بتقديم خدمات تقنية لمجموعة السفن الروسية المرابطة في البحر المتوسط.

يذكر أن البارجة "بي أم – 56" يتوقع أن تعود إلى ميناء سيفاستوبل في القرم في منتصف مارس/آذار الجاري.

جدير بالذكر ان البارجة "بي أم – 138" من مشروع 304 تم بناؤها عام 1969 في حوض ميناء شيتسين البولندي. وهي تستخدم بنشاط في مركز التأمين المادي التقني في طرطوس.

المصدر: وكالات