قضية الرسام الساخر إسلام جاويش تثير عاصفة من الجدل في مصر (فيديو)

أخبار العالم العربي

قضية الرسام الساخر إسلام جاويش تثير عاصفة من الجدل في مصر (فيديو)اسلام جاويش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hcok

أعربت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان عن قلقها البالغ إزاء قضية رسام الكاريكاتير إسلام جاويش، الذي أثارت قضيته جدلا كبيرا في الأوساط السياسية المصرية.

أمرت نيابة أول مدينة نصر الاثنين 1 فبراير/شباط بإخلاء سبيل رسام الكاريكاتير إسلام جاويش فى إتهامه بإنشاء موقع إلكترونى بدون ترخيص، وكانت النيابة قد أمرت بحجزه 24 ساعة على ذمة تحريات الأمن الوطنى المصري، وكشفت تحقيقات النيابة أن إسلام يدير موقعا إلكترونيا غير مرخص، ويبث من خلاله أخبارا تتعلق بالشأن المصرى.

ويعمل إسلام رسام كاريكاتير وكوميكس، وهو صاحب فكرة صفحة "الورقة"، على الفيسبوك، التي انتشرت بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، وترصد مواقف عديدة من الحياة اليومية للمصريين في شكل رسوم كاريكاتيرية، مزودة ببعض التعليقات الطريفة، وتلاقي استحسانا كبيرا في وسط الشباب المصريين، ويتابع "الورقة" على فيسبوك أكثر من مليون ونصف متابع، وليس لها إصدار مطبوع.

وقد رد مسؤول المركز الإعلامي بوزارة الداخلية على واقعة القبض على جاويش يوم الأحد 31 يناير/كانون الثاني بأن المتهم يدير موقعا خاصا به على شبكة المعلومات الدولية دون ترخيص، بالمخالفة لقانون تنظيم الاتصالات، ودون الحصول على تراخيص من هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، ومخالفة قانون حماية حقوق الملكية الفكرية لاستخدام برامج حاسب آلي مُقلّدة.

إلا أن المنظمة المصرية لحقوق الإنسان أكدت في بيان صحفي لها الاثنين 1 فبراير/شباط، أن مثل هذه الوقائع من القبض على الصحفيين والإعلاميين هو انتهاك صارح لحرية الإبداع الفني والأدبي المكفولة بموجب الدستور المصري والمواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بحقوق الإنسان.

وعلق كبار مقدمي البرامج المصريين على هذه الواقعة بتصريحات، أدانت بعضها هذا الموقف، منهم عمرو أديب الذي قال في برنامجه القاهرة اليوم:

"معندوش ترخيص للصفحة، هو من امتى الفيسبوك عايز ترخيص للصفحة؟ إيه المشكلة؟ قالك أصله بيهاجم الريس؟ لو كل ما هيحصل حاجة الناس المستغلة في الوطن تنزل تدوس على المواطن العادي هنتبهدل، وأول واحد هيولع انتوا، المفتري هو أول واحد هيولع".  

وطبقا لموقع الشروق فقد علق الإعلامي إبراهيم عيسى، على إلقاء الأجهزة الأمنية القبض على إسلام جاويش، قائلا: "نحن في دولة قديمة يضيق صدرها من كل نقد، وتريد أن تقمع وتقهر أي رأي مخالف أو معارض لها".

وقد علّق عصام الإسلامبولي الفقيه القانوني، على إلقاء القبض على رسام الكاريكاتير إسلام جاويش، قائلًا في تصريح لمصراوي، إن المتعارف عليه قانونيًا أن المواقع الإلكترونية لا بد لها من تراخيص، أما صفحات التواصل الاجتماعي ليس لها ترخيص.

وتابع الاسلامبولي: "إن القانون يعاقب رسامي الكاريكاتير، في 3 حالات إذا كانت رسوماتهم تدعو للعنف أو للتمييز، أو إذا مسّت الأعراض".

ومن جانبه قال اللواء أشرف أمين الخبير الأمني، إن الداخلية ليس لها علاقة بالقبض على "جاويش"، وإن كل قرارات الضبط صادرة عن النيابة.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية