وفاة آخر المشاركين في اقتحام الرايخستاغ في سان بطرسبورغ

في ذكرى النصر في الحرب الوطنية العظمى

وفاة آخر المشاركين في اقتحام الرايخستاغ في سان بطرسبورغوفاة آخر محارب شارك في اقتحام الرايخستاغ في سان بطرسبورغ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h81x

توفي في سان بطرسبورغ آخر محارب شارك في اقتحام رايخستاغ آخر قلعة نازية في مايو/أيار عام 1945.

 وكان نيكولاي بيليايف قد بلغ 93 من عمره وبقي نشيطا حتى يومه الأخير وشارك في فعاليات نادي الشبيبة الوطنية التاريخي.

ولد بيليايف في عائلة مزارع في محافظة تفير (كالينين سابقا). عمل نيكولاي في صحيفة محلية بعد تخرجه من المدرسة الابتدائية.

في نهاية الحرب الوطنية العظمى حارب بيليايف في قوام فوج المشاة رقم  756 الذي اقتحم عسكريون فيه الرايخستاغ ومن بينهم ميخائيل يغوروف وميليتون كانتاريا اللذان نصبا راية النصر فوق قبة القلعة النازية الأخيرة.

وتحدث نيكولاي بيليايف أمام الصحافيين في الذكرى الـ70 للانتصار على ألمانيا النازية وذكر بعض التفاصيل غير المعروفة عن تلك الأحداث الأخيرة زمن الحرب، منها إعداد 9 أعلام نصر أي على عدد فرق الجيش الذي اقتحم برلين، لأن لا أحد يعرف مسبقا أية فرقة سوف تكون الأولى في الوصول إلى الرايخستاغ. فالحقيقة أن هناك عسكرياً كان يحمل علم النصر فقتل وهو على الدرجة الثالثة من سلم "القلعة"، ثم رفع بعد ذلك الرقيب شربينا العلم وثبته على أحد أعمدة المبنى.

أما المحاربان ميخائيل يغوروف وميليتون كانتاريا فعينهما كرافعين لعلم النصر رئيس الاستطلاع في الفوج النقيب كاندراشوف.

المصدر: فيستي.رو

 

دروس اللغة الروسية