طفل العسكري الروسي الذي قضى في سوريا يريد متابعة مسيرة أبيه

أخبار روسيا

طفل العسكري الروسي الذي قضى في سوريا يريد متابعة مسيرة أبيهإيرينا بوزينيتش أرملة العسكري الروسي ألكسندر بوزينيتش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h7bk

قالت أرملة العسكري الروسي ألكسندر بوزينيتش الذي لقي حتفه الشهر الماضي في سوريا إن ابنهما الصغير مكسيم البالغ من العمر 4 سنوات يريد أن يتابع مسيرة أبيه ويصبح عسكريا.

وقالت إيرينا بوزينيتش أرملة العسكري الروسي إن ابنها الصغير يطلب منها دائما أن تشتري له مروحية كهدية في عيد رأس السنة دون أن يفهم كيف لقي والده مصرعه، حسبما نقل موقع صحيفة "كومسومولسكايا برافدا".

وذكرت إيرينا المقيمة في نوفوتشيركاسك بجنوب روسيا أنها علمت الصيف الماضي أن زوجها سيتوجه إلى سوريا، مضيفة أنهما لم يتمكنا من الاتصال هاتفيا كثيرا بسبب غلاء الاتصال وكانا يتبادلان عادة الرسائل النصية.

وتقول إيرينا: "كانت تربطنا أواصر حب كبيرة ونتقاسم الأحاسيس"، مضيفة "أرسل لي رسالة نصية آخر مرة مساء 23 نوفمبر وسألني عن الصحة والطفل، وأجبت، وانتهى الأمر.. لقد رحل صباحا عن هذه الدنيا".

يذكر في هذا السياق أن ألكسندر بوزينيتش والد الطفل الذي كان يخدم في القوات الخاصة في مشاة البحرية الروسية، لقي مصرعه بعد أن أطلق مسلحون صواريخ موجهة على المروحية التي كان على متنها، خلال مشاركته في عملية لإنقاذ الطيارين الروسيين اللذين اسقطت طائرتهما الحربية "سو-24" يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بعد استهدافها من قبل سلاح الجو التركي، فوق ريف اللاذقية الشمالي بذريعة اختراقها المزعوم للمجال الجوي التركي.

وعلى الرغم من أن قائد القاذفة وملاحها تمكنا من القفز من القاذفة قبل تحطمها، إلا أن مسلحين على الأرض أطلقوا النار عليهما عندما كانا يهبطان بمظلتيهما وقتلوا قائد القاذفة ألكسي بيشكوف، فيما تم إنقاذ الأخر في وقت لاحق.

المصدر: وكالات