التعاون الروسي السعودي يتجاوز قطاع النفط

مال وأعمال

التعاون الروسي السعودي يتجاوز قطاع النفط التعاون الروسي السعودي يتجاوز قطاع النفط
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h6ol

يرى وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك أن روسيا والسعودية بإمكانهما التعاون في مختلف المجالات من بينها النفط والغاز والكهرباء، بالإضافة إلى التشاور حول الأوضاع في أسواق النفط.

وقال وزير الطاقة الروسي إن بلاده والسعودية ستشكلان مجموعة عمل مشتركة خاصة للتعاون في مجال النفط والغاز من أجل تعزيز حوار الطاقة بين أكبر منتجين للخام في العالم، معربا عن استعداد روسيا تزويد السعودية بالغاز الطبيعي المسال.

هذا واختتمت يوم الخميس 26 نوفمبر/تشرين الثاني في موسكو أعمال اللجنة الحكومية الروسية السعودية المشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي والتقني، حيث أكد الجانبان على أهمية النهوض بمستوى التبادل التجاري والاقتصادي والتعاون الاستثماري.

وترأس اللجنة من الجانب الروسي وزير الطاقة ألكسندر نوفاك، ومن الجانب السعودي محافظ الهيئة العامة للاستثمار عبداللطيف بن أحمد العثمان، وفي ختام أعمال اللجنة التي استمرت يومين وقع الجانبان المحضر النهائي لأعمال الدورة الرابعة، بالإضافة إلى توقيع عدة مذكرات للتعاون بين قطاعي الأعمال في البلدين لإنشاء عدة مشاريع مشتركة.

محافظ الهيئة العامة للاستثمار عبداللطيف بن أحمد العثمان

وأكد وزير الطاقة الروسي أهمية الارتقاء بحجم التعاون التجاري بين البلدين الذي لم يتخط 1.1 مليار دولار في عام 2014، ليتماشى مع إمكانات البلدين.

وتظهر البيانات الاقتصادية أن صادرات السعودية إلى السوق الروسية خلال العام الماضي، تمثلت في المواد الـ"بولي إيثلين عالي الكثافة والبوليميرات إثيلين"، إضافة إلى أصباغ ودهانات سطحية والسجاد والموكيت وخيوط العزل.

فيما تمثلت الصادرات الروسية إلى السوق السعودية بأسلاك النحاس والشعير والحديد الصلب غير المخلوط وزيوت الوقود وزيوت محضرات الديزل.

وأشار نوفاك إلى أن انعقاد اللجنة المشتركة وما ضمته من عدد كبير من ممثلي الجانبين الحكومي والقطاع الخاص يعد مؤشرا جيدا لمدى التقدم الذي يمكن إحرازه في الفترة القادمة.

وسيعمل الجانبان على تشكيل فريق عمل مشترك لمتابعة ما تم الاتفاق عليها ومتابعة المشاريع الناجمة عن هذه الدورة، بالإضافة إلى تكثيف اللقاءات الثنائية خاصة بعد الدفعة الكبيرة التي جاءت من إعلان صندوق الاستثمارات في البلدين عن برنامج استثماري لإنشاء وتدشين مشاريع مشتركة بقيمة تبلغ 10 مليارات دولار.

وتعد هذه الاستثمارات أكبر استثمارات أجنبية في تاريخ الصندوق الروسي، متجاوزة استثمارات سابقة لصندوق الإمارات العربية المتحدة السيادي بقيمة 7 مليارات دولار.

المصدر: وكالات