كارثة سيناء.. لجنة خاصة للبحث عن آثار متفجرات وتفريغ معلومات الصندوق الأسود

أخبار العالم

كارثة سيناء.. لجنة خاصة للبحث عن آثار متفجرات وتفريغ معلومات الصندوق الأسودحطام الطائرة المنكوبة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h4pp

قال ألكسندر نيرادكو رئيس الوكالة الروسية للنقل الجوي أن لجنة فرعية تابعة لفريق التحقيق في كارثة الطائرة الروسية في سيناء، ستتولى دراسة احتمال وقوع عمل إرهابي على متن الطائرة.

وأوضح في تصريحات صحفية الخميس 5 نوفمبر/تشرين الثاني أن اللجنة التي ستضم خبراء جنائيين، ستتولى البحث عن آثار لمواد متفجرة على حطام الطائرة والحقائب وجثث القتلى.

وفي الوقت نفسه شدد المسؤول الروسي على أن فريق التحقيق لا يركز حاليا على فرضية ما منفردة لأسباب المأساة، بل يواصل عمله الدؤوب لتحديد جميع ملابسات الكارثة.

بدوره حذر مصدر في وزارة الخارجية الروسية من استخلاص استنتاجات متسرعة حول أسباب تحطم الطائرة الروسية في سيناء.

وشدد قائلا: "إننا نعارض التقييمات المتسرعة التي تعتبر الكارثة عملا إرهابيا. بل يجب علينا أن ننتظر انتهاء التحقيق، أما التخمين بهذا الشأن فنعتبره أمرا غير صائب.

عاصفة رملية توقف عمليات البحث في مكان تحطم الطائرة الروسية

كما ذكر نيرادكو أن فرق البحث الروسي لم يتمكن لليوم الثاني على التوالي من الوصول إلى مكان تحطم الطائرة بسبب هبوب عاصفة رملية قوية.

وأكد أن فرق البحث متواجدة حاليا في القاهرة، لكنها في حالة الاستعداد التام للتوجه إلى مكان تحطم الطائرة على متن المروحيات في أي لحظة بعد انتهاء العاصفة الرملية.

الوكالة الروسية للنقل الجوي: تم تفريغ بيانات أحد الصندوقين الأسودين

وقال نيرادكو إنه تم تفريغ محتويات الصندوق الأسود الخاص بتسجيل بيانات التحليق. وكشف أن الصندوق الأسود الثاني، الذي يسجل مكالمات مقصورة القيادة، تضرر بصورة ملحوظة، لكنه رجح أن يتمكن الخبراء من تسجيلات الصندوق الثاني قريبا.

وأوضح أن سيتم تسليم جميع البيانات بعد تفريغ الصندوقين الأسودين، لفريق التحقيق الدولي، والذي سيتولى تحليلها والمقارنة بينها وبين تسجيلات المكالمات مع طاقم الطائرة الموجودة في مراكز المراقبة الجوية.

وزير النقل الروسي: تلقينا أول نتائج لتفريغ الصندوقين الأسودين

بدوره كشف وزير النقل الروسي ماكسيم سوكولوف أنه تم الحصول على نتائج أولية لعملية تفريغ الصندوقين الأسودين والتي بدأت الأربعاء.

وجاء تصريح سوكولوف خلال اجتماع عقده الخميس رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف حول التحقيقات في كارثة الطائرة الروسية في سيناء.

وكلف مدفيديف المسؤولين الروس بتعزيز الإجراءات الأمنية على الرحلات الدولية التي تنفيذها شركات الطيران الروسية.

يذكر أن الطائرة "Аirbus-321" التابعة لشركة "كوغاليم آفيا" الروسية والتي كان على متنها 217 راكبا (بينهم 25 طفلا) وطاقم مكون من 7 أفراد، اختفت من شاشات الرادار بصورة مفاجئة يوم السبت الماضي أثناء قيامها برحلة من شرم الشيخ إلى سان بطرسبورغ. وتم العثور على حطام الطائرة في الجزء الشمالي لشبه جزيرة سيناء، وحسب نتائج التحليل الأولية، تحطمت الطائرة وهي في الجو، ما أدى إلى مقتل جميع ركابها وأفراد الطاقم فورا.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون