الخارجية الروسية: الإعلام الأجنبي حوّل موقفنا الراسخ من الأسد الى سبق صحفي

أخبار العالم العربي

الخارجية الروسية: الإعلام الأجنبي حوّل موقفنا الراسخ من الأسد الى سبق صحفيالمتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h4o2

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن وسائل الإعلام الغربية جعلت من الموقف الروسي المعرف منذ زمن بعيد إزاء الأزمة السورية والرئيس بشار الأسد، "سبقا" صحفيا.

وكانت زاخاروفا قد قالت في مقابلة مع إذاعة "صدى موسكو" الثلاثاء ردا على سؤال ما إذا كان الإبقاء على الرئيس السوري بشار الأسد في السلطة مسألة مبدئية بالنسبة لروسيا، قالت : "أبدا، لم نقل هكذا أبدا"، مؤكدة أن "سوريا دولة ذات سيادة، ومصير رئيسها ينبغي أن يحدده الشعب السوري".

والتقط صحفيو وسائل إعلام غربية وعربية معروفة عبارة أن بقاء شخصية الأسد في السلطة بالنسبة لروسيا مسألة غير مبدئية، معلنين عن "تغير السياسة الروسية الخارجية"، حسب زعمهم.

وكتبت زاخاروفا الأربعاء 4 نوفمبر/تشرين الثاني على صفحتها في الفيسبوك منوهة بأن "الجزء الثاني من عبارة أن هذا الموقف ينطلق من اعتقادنا الراسخ بأن مصير الرئيس السوري يجب أن يقرره السوريون أنفسهم، وكذلك شرح كل العملية السياسية في سوريا، لم تثر بالطبع اهتمامهم(الصحفيون الغربيون)، كما ولم يثر اهتمامهم تعليقي الإضافي حول هذا الموضوع فيما يخص المبادئ الجوهرية لنا من التسوية السورية".

ولفتت الى أن الصحفي الوحيد الذي وقف ضد وكالة "رويترز"، التي وضعت إشارة " خبر عاجل" لتصريح المتحدثة باسم الخارجية الروسية، هو مراسل وكالة "أسوشيتد برس" ماتيو لي الذي وصف هذا "السبق الصحفي" متهكما بـ"ثلج العام الماضي".

المصدر: "نوفوستي"

الأزمة اليمنية