تسيسكا موسكو يتربص بالشياطين الحمر (صور)

الرياضة

تسيسكا موسكو يتربص بالشياطين الحمر (صور)من تدريبات تسيسكا موسكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h3g9

يواجه تسيسكا موسكو امتحانا حقيقيا، الأربعاء 21 أكتوبر/تشرين الأول، عندما يستضيف مانشستر يونايتد الإنجليزي في إطار الجولة الثالثة ضمن المجموعة الثانية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويجد فريق تسيسكا موسكو حاليا نفسه في وضع يؤهله لخوض أي مباراة،  ويكون فيها مرشحا لتجاوز منافسه، فمحليا يتصدر الدوري بعشرة انتصارات وتعادلين ويبتعد عن أقرب منافسيه بفارق خمس نقاط.

وأوربيا استطاع تسيسكا مداواة جراحه سريعا والعودة إلى المنافسة من بوابة آيندهوفن الهولندي، فبعد خسارته أمام فولفسبورغ بهدف وحيد، فاز تسيسكا على الفريق الهولندي بثلاثة أهداف لهدفين، ليصبح شريك فرق المجموعة بنفس الرصيد من النقاط، وسيحاول صاحب الديار وضع حد للأوقات الجميلة التي يعيشها مانشستر يونايتد حين يزور العاصمة موسكو، فبعد فوز الشياطين الحمر باللقب الأوروبي عام ألفين وثمانية على حساب تشيلسي في موسكو، عاد مانشستر بعدها بعام إلى العاصمة الروسية وواجه تسيسكا ضمن دور المجموعات آنذاك وحقق الفوز بهدف وحيد قبل أن يكمل طريقه إلى النهائي.

ولا يشك أحد في أفضلية الفريق الضيف النسبية، لكن الجميع يدرك الضغوط المفروضة على اللاعبين والجهاز الفني بقيادة الهولندي لويس فان خال، وهذا ما سيكون من العوامل التي قد تصب في مصلحة تسيسكا موسكو.

أداء مانشستر المتطور في البريمير ليغ، ولاسيما فوزه في آخر مباراة ضد إيفرتون يعطي صورة للأهمية التي يوليها الجهاز الفني للبطولة المحلية، بينما لم يقنع أوروبيا حتى الآن فبعد خسارته في بداية مشواره أمام آيندهوفن بهدفين لهدف، خطف فوزا صعبا من فولفسبورغ بنفس النتيجة على ملعب "أولدترافورد".

مواجهة متكافئة بين آيندهوفن وفولفسبورغ

أما المباراة الثانية ضمن المجموعة الثانية أيضا، فستجمع فريق فولفسبورغ الألماني مع ضيفه آيندهوفن الهولندي على ملعب "فوكسفاغن أرينا"، في مدينة فولفسبورغ.

ويصعب التنبؤ بنتيجة هذه المواجهة، وذلك لأن وضع الفريقين متشابه سواء محليا أو قاريا. الفريق الهولندي بدأ رحلته القارية بأفضل شكل ممكن من خلال فوزه على مانشستر يونايتد، لكن سقوطه أمام تسيسكا في الجولة الثانية فتح باب الحديث عن عدم قدرة الفريق على الاستمرار بنفس المستوى في البطولة. وهذا ما تؤكده نتائجه في الدوري الهولندي. نفس الأمر يمكن أن ينطبق على فولفسبورغ من حيث فقدانه القدرة على التمسك بثقافة الفوز. واستعد الفريق الألماني لهذه المواجهة بانتصار كبير على هوفنهايم في البوندسليغا ليتقدم إلى المركز الرابع بأربعة انتصارات وثلاثة تعادلات.

المصدر: RT