وزير الدفاع الروسي: موسكو لن تسمح بتنامي خطر "داعش" وستواصل دعم سوريا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h3f4

قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إنه لا يمكن لروسيا أن تسمح بتنامي الخطر الذي يمثله تنظيم "داعش" الإرهابي، ولذلك ستواصل دعم السلطات السورية الشرعية.

وقال شويغو الأربعاء 21 أكتوبر/تشرين الأول خلال اجتماع مشترك لهيئتي القيادة في وزارتي الدفاع الروسية والبيلاروسية: "في الآونة الأخيرة، يتكثف نشاط التطرف الديني تحت لواء ما يسمى "الدولة الإسلامية" بصورة ملحوظة. ولا يمكننا أن نسمح بتنامي الخطر الإرهابي وانتشاره على أراضي روسيا وحلفائها".

وتابع الوزير أنه لهذا السبب قررت روسيا الاستجابة لطلب سوريا وتقديم الدعم العسكري للسلطات الشرعية في البلاد في مواجهة تنظيم "داعش".

وأكد شويغو أن السلطات الحكومية في سوريا بفضل الدعم العسكري الروسي انتقلت من الدفاع إلى الهجوم، وحررت جزءا من الأراضي التي  سبق لتنظيم "داعش" أن استولى عليها.

وأردف قائلا: "إننا نخطط لمواصلة تقديم المساعدة للسلطات الشرعية في سوريا والعمل على توفير المقدمات لتسوية هذا النزاع".

واعتبر أن الظروف الدولية الصعبة الراهنة تتطلب وضع وتطوير آليات فعالة لضمان الأمن العالمي، بالإضافة إلى الحفاظ على الاستعداد القتالي العالي للقوات المسلحة.

وكانت روسيا قد بدأت يوم 30 سبتمبر/أيلول سلسلة غارات جوية على مواقع تنظيمي "داعش" و"جبهة النصرة" والجماعات الإرهابية الأخرى في سوريا. ويشارك في العملية نحو 50 طائرة ومروحية تابعة للقوات الجوية والفضائية الروسية. وفي 7 أكتوبر/تشرين الأول وجهت سفن تابعة لبحر قزوين الروسي ضربة صاروخية مكثفة على مواقع الإرهابيين، إذ عبرت الصواريخ المجنحة التي أطلقتها السفن أراضي إيران والعراق في طريقها إلى الأهداف التي تمت إصابتها بدقة فائقة.

المصدر: وكالات