مصر تتأهب لانتخاب مجلس النواب

أخبار العالم العربي

مصر تتأهب لانتخاب مجلس النوابالقاهرة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h2yn

إستعرض إجتماع مجلس الوزراء المصري، برئاسة المهندس شريف إسماعيل الإستعدادات النهائية لإجراء الإنتخابات النيابية المصرية في مرحلتها الأولى والتي تبدأ السبت القادم.

إستعرض إجتماع مجلس الوزراء المصري، يوم الخميس 15 اكتوبر/ تشرين الاول، برئاسة المهندس شريف إسماعيل الإستعدادات النهائية لإجراء الإنتخابات النيابية المصرية في مرحلتها الأولى والتي تبدأ السبت القادم في 139 لجنة في القنصليات والسفارات المصرية بالخارج ولمدة يومين ، فيما تنطلق في 14 محافظة في داخل مصر الأحد القادم ولمدة يومين.

- العليا للانتخابات تحذر المترشحين من خرق الصمت

 ففى الوقت الذى قدمت فيه اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية تحذيرات قوية للمترشحين على مقاعد القوائم والفردي من اختراق الصمت الانتخابي ، والمقرر له أن يبدأ منتصف الليلة ، قبيل بدء ماراثون الانتخابات ، السبت القادم بيوم كامل ، وصلت الى حد إمكانية شطب المرشح من القوائم ، وتعريضه لعقوبات .

- أضخم بعثة دولية تراقب الانتخابات البرلمانية فى مصر

وبالمقابل تتوافد على القاهرة وفود دولية لأعضاء البعثات الخارجية المختلفة التي ستراقب العملية الانتخابية في مصر، حيث يبلغ عدد المراقبين نحو 150 مراقبا من الخارج. وتعد البعثة الدولية المحلية المشتركة لمتابعة الانتخابات البرلمانية "مصر 2015"، هى أضخم بعثة دولية تراقب الانتخابات البرلمانية فى مصر، وتضم فى عضويتها منظمتين دوليتين غير حكوميتين، وهما الشبكة الدولية للحقوق والتنمية بالنروج، والمعهد الدولى للسلام والعدالة وحقوق الإنسان في جنيف، بالإضافة إلى منظمة إقليمية حكومية تضم فى عضويتها 20 دولة أفريقية، وهى منظمة السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا "كومسا"، وشريكتهم المحلى بمصر مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان.

- الخارجية تدعو السفراء الاجانب لمتابعة الانتخابات

وكان نحو 55 متابعا دوليا للانتخابات وصل القاهرة على مدى اليومين الماضيين، فيما لا يزال البقية يتوافدون ، ومن جهته استقبلت وزارة الخارجية المصرية وفد الكوميسا الذى سيشارك في متابعة الانتخابات ، كما وجهت الخارجية المصرية واللجنة العليا للانتخابات البعثات الدبلوماسية للدول المختلفة الموجودة في مصر لمتابعة الانتخابات، كل بحسب رغبته ، في محاولة لكسب ثقة أكبر أمام العالم في الانتخابات المرتقبة التي يجري بموجبها استكمال الاستحقاق الثالث من خارطة الطريق ، واستكمال مؤسسات الدولة ، وهو الأمر الذي يظهر مصر أمام العالم كدولة مؤسسات تفصل بين سلطاتها التشريعية والتنفيذية والقضائية .

- جدل سياسي واتهامات متبادلة بين الاحزاب

تشهد الانتخابات النيابية المصرية حالة من الجدل والشد والجذب بين مختلف القوى السياسية التي تخوض الانتخابات، ما بين تبادل الاتهامات ، وتقديم بلاغات رسمية ، وطعن في النوايا ، وتصنيفات بما يخدم الاهداف الانتخابية، ومحاولات للسيطرة على غالب الكتلة التصويتية بمختلف دوائر الجمهورية .

- المرشحون يستغلون مباراة الأهلي والزمالك في الدعاية الانتخابية

تحركات المرشحين الدعائية لم تتوقف حيث تسعى بكل السبل لمحاولة جذب كتلة تصويتية هنا أو هناك، فحتى مباراة السوبر التي تجري بين قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك يستغلها المترشحون للدعاية لبرامجهم بين مشجعى الفريقين بمختلف ساحات القاهرة والمحافظات .

- صراع الهوية يتصدر العملية الانتخابية

الصراع على هوية مصر لازال واضحا بشكل كبير، ففي الوقت الذى أعلنت فيه حملة "لا للأحزاب الدينية" جمعها ما يزيد على 1،2 مليون استمارة رافضة لوجود الأحزاب الدينية في مصر ، واستمرار تحقيقات النائب العام في قانونية أحد عشر حزبا دينيا ، روجت كثير من القوى السياسية المدنية لكون حزب النور السلفي هو امتداد للإخوان وانه بوابة لدخول الاخوان مرة أخرى للبرلمان ، وذلك بالتزامن مع اعلان حزب مصر القوية الذي يتزعمه عبدالمنعم أبوالفتوح ، القيادي المنشق عن جماعة الاخوان ، مقاطعة الانتخابات ، ودعا فيه لتشكيل تحالف للقوى المقاطعة .

- النور يستعطف المقاطعين للانتخابات

بالمقابل سعى حزب النور السلفي لهجوم مضاد تمثل في استنفار ديني لمؤيديه من ابناء التيار الاسلامي، بدعوى تعرض هوية الدولة للتأثر ، وغلبة التيار العلماني ، ودعاة الدولة المدنية ، وحزب رجل الأعمال القبطي نجيب ساويرس ، والمصريين الأحرار ، على الأغلبية حيث يستهدف الاستحواذ على 200 مقعد في مجلس النواب. ودعا "النور" النشطاء الإسلاميين المقاطعين للانتخابات البرلمانية قائلا: عدل موقفك يا أخي وصوت لصالح حزب النور حتى لا يجرى هدم كل ماهو إسلامى ، حتى لو حزب النور أنت ضده ولا تتفق مع سياسته، لكن صدقنى اعملها حسبة لله فيه ناس أفاضل ضد الحزب وهيدوا صوتهم للحزب"، غالب الرؤى حول تمثيل حزب النور الممثل الوحيد للتيار الاسلامي يتوقع حصوله على 10% من مجلس النواب حتى هو نفسه وكذا ألد منافسيه .
خطاب "النور" اعتبره كثيرون خطابا طائفيا تحريضيا مخالفا بشكل صريح لقوانين الانتخابات التى تحظر الدعاية على أساس طائفى .

- محاولات توحيد لقوى المعارضة

وهكذا تجرى الانتخابات المصرية في أجواء تنافسية ساخنة تصاحبها تحركات لتوحيد أحزاب معارضة يتزعمها حمدين صباحى لتحمل عبء المعارضة ، وكذا محاولة لعبدالمنعم أبوالفتوح للاندماج مع حزب الدستور رغم اختلاف توجههما ، وهى أمور تلقي بظلالها على الانتخابات المرتقبة.

إيهاب نافع