مقتل فتاة وشاب فلسطينيين في الخليل والمستوطنون يرقصون في الحرم الإبراهيمي

أخبار العالم العربي

مقتل فتاة وشاب فلسطينيين في الخليل والمستوطنون يرقصون في الحرم الإبراهيميفلسطينيون يتحدون الجنود الإسرائيليين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h17o

تشهد الخليل استفزازات من المستوطنين في الحرم الإبراهيمي، ومواجهات في أحيائها أسفرت عن مقتل شاب وفتاة فلسطينيين ما استدعى مطالبة من الخارجية الفلسطينية لوقف التصعيد.

ودانت وزارة الخارجية الفلسطينية، الثلاثاء 22 سبتمبر/أيلول، التصعيد الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، معتبرة ذلك حربا شاملة بكل معنى الكلمة.

واستنكرت في بيان لها التصعيد الذي تشهده جميع المناطق الفلسطينية سواء من خلال "تكثيف الاستيطان ومصادرة الأراضي وإطلاق مجموعات المستوطنين لتمارس إرهابها ضد المواطنين وممتلكاتهم أو استمرار حصار قطاع غزة".

كما نددت الخارجية الفلسطينية بما تشهده القدس يوميا من "عمليات اقتحام لباحات الحرم، وقمع المقدسيين وتهويد واسع النطاق للمدينة المقدسة".

هذا واعتبرت الوزارة أن التصعيد لا يصب في مصلحة أحد بل يقوض أي فرصة قادمة لاستئناف عملية السلام بالمنطقة.

كما طالبت في بيانها المجتمع الدولي وهيئاته الأممية المختصة بالتحرك العاجل وقبل فوات الأوان للجم "الانفلات الإسرائيلي" من جميع القوانين الدولية والأخلاقيات الإنسانية.

وفي السياق ذاته، تشهد محافظة الخليل تصعيدا إسرائيليا واضحا حيث قامت مجموعات من المستوطنين  بتنظيم احتفالات راقصة في الحرم الإبراهيمي الشريف.

كما تستعد مجموعات يهودية لتنظيم زيارات استفزازية حاشدة للحرم الإبراهيمي، تترافق مع تضييق الجيش على دخول الفلسطينيين للصلاة في الحرم.

في غضون ذلك، أفادت مراسلتنا بإصابة الفتاة الفلسطينية هديل الهشلمون برصاص أطلقه الجيش الإسرائيلي على حاجز عسكري في مدينه الخليل في الضفة الغربية بحجة محاولتها طعن جندي إسرائيلي، لتتوفى الفتاة في وقت لاحق بسبب جراحها الخطيرة.

وأشارت مراسلتنا إلى أن الجيش الإسرائيلي منع سيارات الإسعاف من الوصول إلى الفتاة.

وفي وقت سابق، أفادت مراسلتنا في الضفة الغربية بمقتل شاب فلسطيني فجر الثلاثاء برصاص الجيش الإسرائيلي في مدينة الخليل.

وأشارت مصادر طبية فلسطينية إلى مقتل الشاب ضياء التلاحمة (23 عاما)، على مثلث خرسا في بلدة دورا التابعة لمحافظة الخليل، وأن القوات الإسرائيلية نقلت جثمانه إلى جهة غير معلومة، فيما أفاد شهود عيان بأن الجنود الإسرائيليين أطلقوا النار على الشاب التلاحمة وتركوه ينزف مانعين تقديم العلاج له لأكثر من ساعتين.

ونقلت مصادر إعلامية عن شهود العيان سماع دوي انفجار ضخم في منطقة مثلث خرسا، أثناء مرور دورية للجيش الإسرائيلي قبل أن يتبع ذلك احتشاد كبير للقوات الإسرائيلية في المنطقة.

وبحسب مصادر إعلامية، فإن الشاب القتيل كان يحاول إلقاء جسم متفجر على الجيش الإسرائيلي، إلا أن الجسم انفجر به وتبع ذلك دوي إطلاق نار، مضيفة أن قوات الجيش استدعت بعد ذلك جهاز فحص المتفجرات وطوقت المنطقة بشكل كبير.

اصابة فتاة برصاص الجيش الاسرائيلي

هذا ووقعت مواجهات طفيفة بحسب شهود العيان بين قوات الجيش وعشرات الشبان الذين احتشدوا في المنطقة، حيث أطلق الجنود قنابل الصوت وقنابل الغاز المسيلة للدموع دون أن ترد معلومات عن وقوع إصابات.

المصدر: RT + وكالات

الأزمة اليمنية