الجزائر تدين التصعيد الأمني في ليبيا وتدعو إلى وقف العنف

أخبار العالم العربي

الجزائر تدين التصعيد الأمني في ليبيا وتدعو إلى وقف العنفصورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h147

دعت الجزائر الأحد 20 سبتمبر/أيلول أطراف الأزمة في ليبيا، إلى الحكمة والتعقل ووقف الأعمال العدائية التي شهدتها مدينة بنغازي شرقي ليبيا.

وأدانت الخارجية الجزائرية بشدة في بيان لها يوم الأحد، التصعيد الأمني الحاصل في ليبيا وخاصة الغارات الأخيرة للطيران على مدينة بنغازي.

وقال الخارجية الجزائرية: "هذه الأعمال العسكرية، بالإضافة إلى ترويعها للسكان المدنيين والزيادة في معاناتهم فإنها تبعد فرص الحل السلمي وتهدد بتقويض الجهود التي ما فتئت تبذلها الأمم المتحدة ودول الجوار، لإيجاد مخرج للأزمة في هذا البلد الجار والشقيق".

ودعت الجزائر كل "الأشقاء في ليبيا إلى التحلي بالحكمة وضبط النفس وتفادي كل الأعمال التي تمس بتماسك الشعب الليبي". كما حذرت من أن هذه الأحداث من شأنها أيضا أن تهدر على الليبيين فرصة "تجاوز المحنة الراهنة والشروع في بناء دولة القانون والمؤسسات".

ودعت كل الأطراف في ليبيا إلى "التحلي بالحكمة وضبط النفس وتفادي كل عمل من شأنه المساس بانسجام وتماسك الشعب الليبي، وجددت تأكيدها على وقوفها إلى جانب هذا البلد الشقيق، ومواصلة دعمها للمسار التفاوضي برعاية الأمم المتحدة، ومساندتها لجميع الجهود الدولية الرامية إلى التوصل في أقرب الآجال الممكنة إلى حل سياسي يضمن وحدة ليبيا وسيادتها".

المصدر: سبوتنيك