طاجيكستان تؤكد مقتل مسؤول أمني سابق متهم بالخيانة العظمى والإرهاب

أخبار العالم

طاجيكستان تؤكد مقتل مسؤول أمني سابق متهم بالخيانة العظمى والإرهابطاجيكستان.. صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h0s1

أكدت مصادر رسمية في طاجيكستان الأربعاء مقتل عبد الحليم نزارزادة النائب السابق لوزير الدفاع، المتهم بالخيانة العظمى و8 من أنصاره وكذلك 4 عسكريين في عملية أمنية في وادي راميت.

وكانت وسائل إعلام محلية تناقلت في 11 سبتمبر/أيلول أنباء أشارت إلى تصفية نزار زادة إلا أن السلطات لم تؤكد هذا الخبر أنذاك رسميا.

وقالت مصادر مقربة من العملية الأمنية لوكالة "تاس" الروسية الأربعاء 16 سبتمبر/أيلول، "المرحلة النشطة من العملية بدأت في النصف الثاني من 15 سبتمبر بعد أن اشتبكت وحدات من القوات الخاصة وفريق "ألفا" مع مسلحين. وقتل خلال الاشتباك ليلا 4 من عناصر القوات الحكومية، بمن فيهم قائد "ألفا" العقيد رستم أماكييف".

وأكد مصدر في وزارة الداخلية الطاجيكية "تصفية الأعضاء الثمانية المتبقين من العصابة خلال العملية الخاصة في وادي راميت قبل ساعتين".

هذا، وشاركت في العملية الأمنية وحدات النخبة لوزارة الداخلية الطاجيكية ولجنة الأمن الوطني والطيران المروحي وكذلك طائرات من دون طيار تابعة لوزارة الدفاع.

وكانت النيابة العامة العسكرية في طاجيكستان قد وجهت إلى نزارزادة وغيره من المسؤولين الأمنيين اتهامات بالخيانة العظمى والإرهاب وغيرهما من الجرائم.

وتقول السلطات إن أنصار الجنرال نزارزادة هاجموا في 4 سبتمبر/أيلول مقر فرع الداخلية في مدينة وحدت والمقر الرئيسي لوزارة الدفاع في دوشنبه، قبل أن يلجؤوا إلى وادي راميت، وأعلنت السلطات في اليوم نفسه عن إقالة الجنرال من منصبه.

وقتل في الهجمات والاشتباكات منذ 4 سبتمبر/أيلول 22 مسلحا و13 من عناصر قوات الأمن، إضافة إلى اعتقال نحو 130 مشتبها بالتورط في أعمال القتل والإرهاب.

المصدر: "تاس"