قراصنة تونسيون يهاجمون موقع القناة الهنغارية بعد ركل مصورتها للاجئين

أخبار العالم

قراصنة تونسيون يهاجمون موقع القناة الهنغارية بعد ركل مصورتها للاجئينمهاجمة الصحفية الهنغارية للاجيء سوري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h0gw

تعرض موقع قناة N1TV الهنغارية للقرصنة الإلكترونية من قبل مجموعة من القراصنة التونسيين، انتقاما من الصحفية في القناة التي عرقلت لاجئا سوريا وأسقطته أرضا وهو يحمل طفلا بين يديه.

ويغطي صفحة موقع القناة على شبكة الإنترنت اليوم الجمعة 11 سبتمبر/ أيلول اللون الأسود مع عبارة مرافقة موجهة للزائرين تفيد بتعرضه للقرصنة على أيدي مجموعة "الفلاقة" للقراصنة التونسيين الذين وصفتهم بـ "الإسلاميين"، داعية زائريها بالتوجه إلى صفحتها على "فيسبوك" بدل الموقع الرسمي.

رسالة القناة إلى متابعيها على الموقع بشأن القرصنة

وأوضحت أن القرصنة حصلت مساء الخميس عبر عنوان IP تركي، مشيرة إلى أن القراصنة التونسيين حذفوا جميع محتويات الموقع والأرشيف والمراسلات.

وأكدت القناة مجددا إنهاء عقد عمل المصورة الصحفية بيترا لازلو التي ظهرت في تسجيل فيديو، مضيفة أن القناة تلقت على الرغم من طردها عشرات التهديدات بالقتل وتفجير مقر المؤسسة والانتقام بطرق أخرى.

KÖZLEMÉNY/RELEASE Csütörtök éjszaka hackertámadás érte a Nemzeti 1 Televízió oldalát és szervereit, mely törökországi...

Posted by Nemzeti Televízió on Friday, September 11, 2015

وانتشر على شبكة الإنترنت فيديو للمصورة الهنغارية وهي تركل لاجئين ومن بينهم رجل سوري كبير في العمر وقد عرقلته أثناء محاولته الهروب من الشرطة بينما كان يحمل طفله وهو يبكي، ليسقطا بعدها على الأرض.

المصدر: وكالات