بوتين: تطور الأحداث في أوكرانيا رهن بصبر شعبها على الفوضى الحالية

أخبار العالم

بوتين: تطور الأحداث في أوكرانيا رهن بصبر شعبها على الفوضى الحاليةفلاديمير بوتين في فلاديفوستوك
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gzxw

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كييف إلى تعديل الدستور الأوكراني بالتوافق مع منطقة دونباس، معتبرا أن تطور الأحداث في هذا البلد رهن بصبر شعبها على هذه الفوضى.

وقال بوتين للصحفيين في فلاديفوستوك الجمعة 4 سبتمبر/أيلول، إن اتفاقات مينسك تقضي بأن يتم تعديل الدستور الأوكراني من خلال التوصل إلى اتفاق مع جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك غير المعترف بهما، مضيفا أن كييف لا تفعل ذلك.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن شروط التسوية الأربعة في أوكرانيا، والتي تتضمن تعديل الدستور ووضع قوانين الانتخابات المحلية بالتنسيق مع دونيتسك ولوغانسك وإقرار قانون العفو العام وتفعيل قانون الوضع الخاص لدونباس، لا تنفذ، وأن تطور الأحداث في هذه البلاد سيتوقف على مدى صبر الأوكرانيين على هذه "الفوضى".

وقال إنه يعتبر فرض "إدارة خارجية" على أوكرانيا وتعيين أجانب في "جميع المناصب الرئيسية" وكذلك في الأقاليم المهمة "إهانة للشعب الأوكراني"، متسائلا "ألا يوجد أناس نزيهون وإداريون جيدون في أوكرانيا؟ بلى، يوجدون".

واعتبر بوتين أن أعمال الشغب أمام مبنى البرلمان الأوكراني الاثنين الماضي لا ترتبط بتعديل الدستور، لأن التعديلات تحمل طابعا شكليا، قائلا "فيما يتعلق بتلك الأحداث المأساوية فإنني أعتقد أنها لا تمت بصلة على الإطلاق بتعديل الدستور، لأن كل التعديلات المقترحة اليوم تحمل طابعا شكليا بحتا ولا تغير هيكل السلطات في أوكرانيا".

وأكد الرئيس الروسي أن "التعديلات الدستورية تستغل فقط كذريعة لتصعيد المعركة السياسية من أجل السلطة".

وكان عسكريان أوكرانيان قتلا وأصيب نحو 140 شخصا بجروح نتيجة اشتباكات وانفجار قنابل يدوية الاثنين أمام مبنى البرلمان في كييف، حيث تظاهر آلاف المحتجين ضد إقرار البرلمان تعديل الدستور بالقراءة الأولى.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون