اليمن.. غارة جوية تقتل 36 شخصا.. والتحالف يقول إنه استهدف مصنعا للقنابل

أخبار العالم العربي

اليمن.. غارة جوية تقتل 36 شخصا.. والتحالف يقول إنه استهدف مصنعا للقنابلغارة جوية للتحالف تقتل 36 شخصا في محافظة حجة اليمنية 30 أغسطس/آب 2015
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gzml

قتل 36 مدنيا على الأقل الأحد 30 أغسطس/آب في محافظة حجة اليمنية بغارة جوية للتحالف العربي، في حين نفى التحالف أن يكون قد استهدف موقعا مدنيا وإنما مركزا للحوثيين لتصنيع عبوات ناسفة.

ووفقا لمصادر محلية من موقع الغارة في حجة، فقد تم انتشال 36 جثة تعود لعمال مدنيين يعملون في مصنع للتعبئة، في حين نفى المتحدث باسم التحالف العربي بقيادة السعودية أحمد عسيري أن تكون الغارة قد استهدفت موقعا مدنيا، وقال إنه موقع يستخدمه الحوثيون لتجهير عبوات ناسفة بدائية الصنع وتدريب مهاجرين أفارقة أجبروا على حمل السلاح، مضيفا أن التحالف حصل على معلومات دقيقة عن هذا الموقع وقصفه مشيرا إلى أنه ليس مصنع تعبئة.

المتحدث باسم التحالف العربي العميد أحمد عسيري

واتهم المتحدث الحوثيين باستخدام مهاجرين أفارقة كوقود للحرب في العمليات الخطرة على الحدود، وكان هؤلاء المهاجرون قد حوصروا في اليمن بعد وصولهم بحرا قبل نشوب الحرب على أمل عبور الحدود إلى السعودية والعثور على عمل في المملكة المنتجة للنفط.

ويشن التحالف العربي بقيادة السعودية حملة جوية مستمرة منذ أكثر من 5 أشهر تقريبا لدعم حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في حربها ضد الحوثيين المدعومين بقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح.

في الوقت ذاته كشف عسيري أن القوات السعودية نفذت عمليات توغل محدودة متكررة عبر الحدود مع اليمن ردا على هجمات من قبل الحوثيين وحلفائهم، ارتفعت وتيرتها في الفترة الأخيرة على مواقع حدودية سعودية منذ أن استعادت القوات المدعومة من التحالف مدينة عدن الشهر الماضي وتقدمت شمالا.

وقلل المتحدث باسم قوات التحالف من أهمية هذه التحركات البرية مشيرا إلى أنه ليس في النية التوغل في أراضي اليمن عبر الحدود، وأن هذه العمليات تهدف فقط للبحث عن مخابئ للحوثيين في الجبال والكهوف القريبة من الحدود مع السعودية وتطهيرها ثم عودة القوات إلى قواعدها.

ومنذ بدء التحالف غاراته الجوية على اليمن أدى القصف والقتال والهجمات الصاروخية التي نفذها الحوثيون على الحدود السعودية إلى مقتل أكثر من 12 من الجنود السعوديين وقوات حرس الحدود، فيما كبدت طائرات التحالف قوات الحوثي المئات من القتلى والجرحى.

وقالت منظمة العفو الدولية في تقرير هذا الشهر إن حملة التحالف أسفرت عن سقوط قتلى مدنيين بصورة يمكن أن ترقى لمستوى جرائم حرب، وقتل أكثر من 4300 شخص في الحرب المندلعة في اليمن منذ خمسة أشهر.

حفرة ضخمة خلفتها غارة جوية للتحالف على العاصمة اليمنية صنعاء 30 أغسطس/آب 2015

وفي أحدث التطورات الميدانية في اليمن قال سكان إن أربعة مدنيين قتلوا في العاصمة صنعاء في غارة جوية أخرى عندما سقطت قذيفة على منزلهم قرب قاعدة عسكرية جنوب المدينة، كما شنت طائرات التحالف العربي غارة جوية على مقر لواء العمالقة في الجبل الأسود بمنطقة حرف سفيان بمحافظة عمران المجاورة لمحافظة صعدة معقل الحوثيين.

وشهدت مدينة مأرب صباح الاثنين قصفا مدفعيا عنيفا متبادلا واشتباكات محتدمة بين القوات الموالية للرئيس هادي والحوثيين بجبهة الجفينة والفاو غرب المدينة وجنوب غربها.

وحقق مقاتلون ووحدات عسكرية موالية لهادي الموجود حاليا في السعودية مكاسب كبيرة في إطار تقدمهم صوب العاصمة الواقعة تحت سيطرة الحوثيين، لكن الحوثيين ما زالوا متمركزين في شمال اليمن.

المصدر: وكالات